3 مليون دوﻻر منحة كويتية لتحسين زراعة النظام.. من المستفيد؟

اقتصاد

الثلاثاء 13 آب 2019 | 4:13 مساءً بتوقيت دمشق

الكويتسوريادعم نظام الأسدالزراعة السورية

  • 3 مليون دوﻻر منحة كويتية لتحسين زراعة النظام.. من المستفيد؟

    بلدي نيوز - (فراس عزالدين)
    قدمت "الكويت" منحة مالية بقيمة 3 ملايين دوﻻر بذريعة دعم الزراعة السورية، وفتحت باب غزلٍ للنظام تحت عباءةٍ "إنسانية"، يشكك في غايتها.
    ومن المفترض أن يستفيد من المنحة حسب تقرير منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة "الفاو"، محافظات خاضعة لسيطرة النظام وهي؛ "درعا والسويداء ودير الزور وحماة".
    يشار إلى أنّ تلك المنحة المالية أتت بالتنسيق مع منظمة اﻷغذية العالمي (الفاو).
    وأعلنت "الفاو" في تقريرٍ لها أنّ؛ خسائر القطاع الزراعي في سوريا، بلغ 16 مليار دولار خلال 6 أعوام، بين العامين 2011 -2016.
    كما بلغت خسائر الإنتاج والأصول والبنية التحتية التي تضررت في قطاع الزراعة، ما يعادل ثلث إجمالي الناتج المحلي السوري، وفق آخر تقارير "الفاو".
    وأشارت "الفاو" في تقريرٍ سابق بأنّ إنتاج الأغذية في سوريا بلغ أدنى مستوياته، وأن ما يقارب نصف السكان المتبقين غير قادرين على تلبية احتياجاتهم الغذائية اليومية.
    أين تصب؟
    وتشير تقارير يومية عبر إعلام النظام ذاته أنّ حالات الفساد في مفاصل حكومة اﻷخير بلغت ذورتها؛ ما يعني أنّ "المنحة الكويتية" التي يفترض أن تحمل طابعاً إنسانياً؛ ستصب في "جيوب المتنفذين والمقربين من الأسد".
    غزل كويتي
    وفي سياقٍ متصل؛ يفتح تقديم المنحة باب التساؤل حول طبيعة علاقات الحكومة الكويتية مع نظام اﻷسد.
    يذكر أنّ العلاقة الدبلوماسية بين الكويت والنظام شهدت جموداً فرضه مجلس التعاون الخليجي، إﻻ أنّه لم يصل لمرحلة القطيعة الكاملة.
    واعترف نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجار الله، في تشرين الثاني العام الفائت؛ بأنّ العلاقات الثنائية "مجمدة وليست مقطوعة".
    وسبق أن أكدت الكويت عدم ممانعتها عودة النظام إلى الجامعة العربية، على لسان وزير خارجيتها، صباح الخالد الحمد الصباح، في مؤتمر صحفي عقد مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، في آذار/مارس الفائت في الكويت.
    بالمحصلة؛ المنحة الكويتية، مقدمة لحالة مركبة، من التيه العربي تجاه نظام اﻷسد، الذي بدا وكأنه يلتقط أنفاسه، فيما بات واضحا أنّ المصب اﻷخير لتلك اﻷموال "جيوب الفاسدين"، أو ربما لقتل من تبقى من المعارضين.

    الكويتسوريادعم نظام الأسدالزراعة السورية