"منسقو الاستجابة" يدين قصف روسيا لمخيم النازحين بريف إدلب

تقارير

السبت 17 آب 2019 | 12:12 صباحاً بتوقيت دمشق

ادلبمنسقو استجابة سوريابلدة حاسجريمة قتل جماعيةالطيران الروسيمركز إيواء للنازحينقرية الرحمة

  • بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)
    أدان فريق "منسقو استجابة سوريا"، اليوم السبت، القصف الجوي الذي طال مركز إيواء النازحين في بلدة حاس جنوبي إدلب، أمس الجمعة، من قبل الطائرات الحربية الروسية بشكل متعمد، واعتبرته بمثابة جريمة قتل جماعية، حيث بلغ عدد الضحايا المدنيون 15 معظمهم نساء وأطفال. وقال "منسقو الاستجابة" في بيان لهم؛ "ندين بأشد العبارات الجريمة البشعة التي استهدف فيها الطيران الحربي الروسي، مركز لإيواء النازحين "قرية الرحمة" في بلدة حاس بريف إدلب الجنوبي، والذي سبب سقوط ضحايا وإصابات من المدنيين، حيث بلغ عدد الضحايا 15 مدنياً بينهم أطفال ونساء".
    واعتبر "منسقو الاستجابة" هذا الهجوم بمثابة جريمة قتل جماعي وجريمة حرب تُضاف إلى قائمة الانتهاكات الجسيمة ضد الإنسانية التي ترتكبها القوات الروسية في سوريا.
    وأكّد الفريق أن القصف الذي طال مركز الإيواء "قرية الرحمة" كان متعمد ولم يكن بشكل عشوائي، بل كان باستهداف مباشر ودقيق، وفي هذا الإطار نطالب وبشكل فوري من الأمم المتحدة إرسال لجنة تقصي حقائق لمعاينة الموقع وتوثيق هذا العمل الإرهابي ضد المدنيين.
    وطالب "منسقو الاستجابة" في بيانهم المجتمع الدولي والمنظمات الدولية باتخاذ موقفاً واضحاً وحازماً من هذه الانتهاكات المستمرة والعمل على إيقاف الهجمات الإرهابية من قبل قوات النظام وروسيا ضد المدنيين في شمال غربي سوريا.
    ونوّه على أن هذه الاعتداءات الإرهابية من قبل قوات النظام وروسيا على قرى وبلدات شمال غربي سوريا، تبرز الهاجس الأكبر لديهم في استهداف وقتل المدنيين بشكل متعمد وسط غياب للعدالة الدولية والتغاضي عن تلك الجرائم.

    ادلبمنسقو استجابة سوريابلدة حاسجريمة قتل جماعيةالطيران الروسيمركز إيواء للنازحينقرية الرحمة