"الفتح المبين" تستعيد نقاطاً وتكبد النظام خسائر جنوبي إدلب

ميداني

السبت 17 آب 2019 | 2:11 مساءً بتوقيت دمشق

فصائل المعارضة السوريةقرية سكيكانفجار لغمادلبقوات نظام الأسد

  • بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)
    استعادت فصائل المعارضة، اليوم السبت، إحدى النقاط التي تقدمت إليها قوات النظام في محيط قرية السكيك بريف إدلب الجنوبي، في وقت قتل عدد من عناصر النظام والميليشيات المساندة له، جرّاء انفجار لغم أرضي، زرعه عناصر فصائل المعارضة، قبل عدة أيام من سيطرة قوات النظام على السكيك وتلتها.
    ووفق مراسل بلدي نيوز بريف إدلب، فإن غرفة عمليات "الفتح المبين" استعادت ظهر اليوم السبت، السيطرة على إحدى النقاط التي تقدمت إليها قوات النظام مؤخراً في محيط قرية السكيك بريف إدلب الجنوبي.
    وبحسب مراسلنا، فإن غرفة العمليات تمكنت خلال الاشتباكات، من تدمير "تركس" مجنزر لقوات النظام المتمركزة في منطقة السكيك بريف إدلب الجنوبي، إثر استهدافه بصاروخ موجه من قبل كتيبة الــ (م.د).
    وأضاف أن عددا من عناصر قوات النظام والميليشيات المساندة له، قتلوا وأصيب العديد منهم أيضاً، إثر انفجار لغم أرضي قامت بزرعه الفصائل العسكرية، قبيل انحيازهم عن بلدة سكيك وتلتها جنوبي إدلب، التي سيطرت عليها قوات النظام قبل عدة أيام.
    وتشن الفصائل العسكرية العاملة ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين" هجوماً معاكساً على عدة مواقع كانت قد سيطرت عليها قوات النظام والميليشيات المساندة لها خلال الأيام القليلة الماضية في ريف إدلب الجنوبي وسط تمهيد مدفعي وصاروخي مكثف على مواقع تمركز قوات النظام في المنطقة.
    وخسرت قوات النظام والميليشيات المساندة لها خلال الـ 15 يوماً الماضية، 887 مسلحاً وعنصراً من ميليشيات مختلفة منهم ضباط في قوات النظام، إضافةً لتدمير 18 دبابة، و5 عربات بي ام بي، و34 بيك آب، و3 راجمات صواريخ، و17 مدفع من عيار “130 – 23 – 57″، و15 سيارة عسكرية، و8 جرافات عسكرية و9 قواعد م.د، بالإضافة لعشرات الدشم العسكرية بحسب تصريح سابق للمركز الاعلامي العام لبلدي نيوز.
    وتمكنت قوات النظام والميليشيات المساندة لها وبغطاء جوي روسي من السيطرة على بلدة وتل الصخر شمال حماة، وبلدات الهبيط وأم زيتونة وتل عاس جنوب إدلب، وبلدة سكيك وتلها شرق إدلب، فيما لم تحرز قوات النظام وروسيا أي تقدم على محور تلة "الكبينة" شرق اللاذقية خلال الفترة آنفة الذكر.

    فصائل المعارضة السوريةقرية سكيكانفجار لغمادلبقوات نظام الأسد