خشية حصارها.. فصائل المعارضة تنسحب من ريف حماة الشمالي

ميداني

الثلاثاء 20 آب 2019 | 9:26 صباحاً بتوقيت دمشق

ريف حماة الشماليفصائل الثوارنظام الاسدروسيا خان شيخونريف ادلب الجنوبي

  • خشية حصارها.. فصائل المعارضة تنسحب من ريف حماة الشمالي

    بلدي نيوز - (خاص)
    انسحبت الفصائل المعارضة من ريف حماة الشمالي، خشية تضييق الخناق عليها وعدم وقوعها بالحصار بعد توغل قوات النظام والميليشيات التابعة لها وروسيا والسيطرة على أجزاء واسعة من مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.
    وقال مراسل بلدي نيوز في حماة، إن الفصائل المتواجدة على نقاط التماس مع قوات النظام في محيط كفرزيتا واللطامنة ومورك، اتخذت الليلة الماضية قرارا بالإخلاء الجماعي لريف حماة بعد انقطاع معظم طرق الإمداد على ريف حماة، عقب سيطرة قوات النظام وروسيا على نقاط حاكمة في مدينة خان شيخون، واقتصار طريق الإمداد والإخلاء والإسعاف على الطرق الترابية الواقعة بين مورك والتمانعة.
    وأضاف؛ أن قرار الإخلاء اتخذ من قبل غرفة العمليات لمنع حصار مئات المقاتلين، وتجنبا لوقوعهم في الحصار، والتعرض للأسر أو القتل الجماعي في ظل استخدام جنوني للأسلحة شاملة التدمير من قبل روسيا ونظام الأسد.
    وأردف، أن عملية الإنسحاب كانت على عدة دفعات خلال الليلة الماضية، وتعرضت عدة فرق منسحبة إلى غارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي مباشر، ما تسبب بإصابة عدد من المقاتلين وفقدان الاتصال مع آخرين.
    ويعتبر ريف حماة الشمالي من أكثر المناطق التي حاول نظام الأسد السيطرة عليها طيلة سنوات الثورة الماضية، إلا أنها كانت مناطق عصية على ميليشياته منذ منتصف عام 2012، ولم يسيطر عليها بشكل مباشر وإنما عمد إلى تطويقها وإسقاطها ناريا وتحت الحصار.

    ريف حماة الشماليفصائل الثوارنظام الاسدروسيا خان شيخونريف ادلب الجنوبي