الطيران الروسي يقصف مستشفى بإدلب ويُخرِجه عن الخدمة

ميداني

الأربعاء 21 آب 2019 | 3:32 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبالطيران الروسيبلدة تلمنسمشفى الرحمةغارات جوية

  • الطيران الروسي يقصف مستشفى بإدلب ويُخرِجه عن الخدمة

    بلدي نيوز - إدلب (محمد وليد جبس)
    خرج "مستشفى الرحمة الإنساني" عن الخدمة بشكل نهائي، جراء قصفه بأربع غارات جوية شنتها مقاتلة حربية روسية استهدفت البناء بشكل مباشر، صباح اليوم الأربعاء، في بلدة تلمنس بريف إدلب الجنوبي.
    وقال الناشط الإعلامي "مناف حشاش"، وهو من أبناء بلدة تلمنس لبلدي نيوز، إن "طائرة حربية روسية شنت أربع غارات جوية متتالية صباح اليوم، استهدفت بها مستشفى الرحمة في بلدة تلمنس بريف إدلب الجنوبي بشكل مباشر، مما أدى لاستشهاد مدني كان على باب المشفى كحصيلة أولية".
    وأضاف "حشاش"، أن المستشفى خرج عن الخدمة بشكل نهائي إثر تعرضه لهذه الغارات، حيث الاستهداف كان بشكل مباشر ومركز لبناء المشفى وخلف دمارا واسعا في البناء والمعدات والأجهزة الطبية.
    ولفت إلى أن "الرحمة"، هو مستشفى إنساني يعمل بكوادر مختصة بعدة مجالات منها الجراحة العامة وقسم التصوير ويقدم الخدمات الطبية لمعظم السكان المدنيين في ريف معرة النعمان الشرقي جنوبي إدلب.
    وتعمدت روسيا ونظام الأسد على استهداف المنشآت الإنسانية والطبية في المناطق المحررة في حملاتها العسكرية على المناطق الخارجة عن سيطرتها بهدف قتل أكبر عدد ممكن من المدنيين والأطباء والعاملين في المجال الإنساني لإحداث كارثة إنسانية جراء فقدان أو نقص الكوادر الإنسانية والطبية المختصة.
    يذكر أن 22 منظمة إنسانية نظمت وقفة احتجاجية، أمس الثلاثاء، طالبت وناشدت من خلالها الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بالضغط على روسيا ونظام الأسد، وإيقاف استهداف المنشآت الطبية والإنسانية والعاملين بها في المناطق المحررة.

    ادلبالطيران الروسيبلدة تلمنسمشفى الرحمةغارات جوية