"الخوذ البيضاء" تحصي اعتداءات النظام على إدلب في تموز

تقارير

السبت 24 آب 2019 | 8:6 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبالدفاع المدنيالخوذ البيضاءمنازل المدنيين

  • بلدي نيوز
    أحصت منظمة الدفاع المدني السوري "الخوذ البيضاء" عدد الغارات الجوية التي شنها النظام السوري وحليفه الروسي على إدلب ومحيطها، خلال شهر تموز الماضي، وأعداد المنازل المدمرة جراء القصف.
    وبحسب الدفاع المدني؛ فإن عدد الغارات بلغ 975 غارة جوية بـ 2256 صاروخا، استهدفت معظمها منازل المدنيين في إدلب وريفها.
    وأوضحت المنظمة أن حجم الاعتداءات بالمدفعية بلغ نحو 567 اعتداء عبر 5169 قذيفة، وأشار إلى أن عدد المنازل المدمرة جراء القصف بلغ نحو 1132 منزلا، ليكشف للعالم عن سبب نزوح المدنيين من منازلهم في إدلب.
    وكان الدفاع المدني السوري حذر في بيان له أول أمس الخميس، من استمرار القصف الجوي والعمليات العسكرية في ريف حماة الشمالي وريف حلب الغربي ومحافظة إدلب، والمناطق التي باتت تعج بالنازحين الذين يفترشون الأراضي الزراعية وحقول الزيتون دون أن تتوفر لهم أدنى مقومات الحياة.
    ولفت البيان إلى أنّ الحلف الروسي السوري هو المسؤول الوحيد وبشكل مباشر عن هذه الكوارث، من خلال قصف طائراته لمراكز الدفاع المدني والمستشفيات والنقاط الطبية ومنظومات الإسعاف.
    ودعا بيان الدفاع المدني كافة المنظمات الدولية للوقوف على قدر المسؤولية، وإيقاف الهجمات التي تستهدف المدنيين والمنشآت الحيوية بشكل فوري وعاجل.
    يذكر أن أعداد النازحين بشكل إجمالي منذ بدء الحملة العسكرية في 2 شباط وحتى 19 آب؛ بلغ أكثر من مليون نسمة بحسب إحصائية نشرها فريق "منسقو استجابة سوريا".

     

    ادلبالدفاع المدنيالخوذ البيضاءمنازل المدنيين