النظام يقتل المدنيين في إدلب ويتكبد خسائر في اللاذقية

بلدي اليوم

الأحد 25 آب 2019 | 11:37 مساءً بتوقيت دمشق

نظام الاسدادلبقتل المدنيينطائرة حربيةسوخوي 24خان شيخونكفرنبلالبنية التحتية

  • النظام يقتل المدنيين في إدلب ويتكبد خسائر في اللاذقية

    بلدي نيوز- (التقرير اليومي)
    تلقت قوات النظام خسائر جديدة في صفوف عناصرها فضلا عن تدمير أكثر من دبابة، خلال محاولاتها المتكررة للتقدم على محور الكبينة بريف اللاذقية الشمالي، في وقت رد بقصف المدنيين في مناطق متفرقة من ريف إدلب.
    ففي إدلب، استشهد سبعة مدنيين وأصيب آخرون، اليوم الأحد، جراء قصف نفذته طائرات النظام الحربية على مناطق متفرقة من ريف إدلب الشرقي.
    وقال مراسل بلدي نيوز في إدلب؛ إن طائرة حربية من نوع "سوخوي 24" قصفت بصواريخ شديدة الانفجار بلدة تلمنس في ريف إدلب الشرقي، أسفر عن استشهاد خمسة مدنيين كحصيلة أولية، وإصابة آخرين بجروح بليغة.
    وأضاف مراسلنا، أن مدنيا استشهد وأصيب آخرين بقصف مماثل للطائرات الحربية استهدف قرية الهلبة بريف إدلب الجنوبي.
    واستهدفت قوات النظام المتمركزة في تل النمر بالقرب من مدينة خان شيخون، مدينة كفرنبل بشكل متواصل مساء اليوم بأكثر من 15 قذيفة مدفعية وصاروخية تسببت بدمار هائل في البنية التحتية والممتلكات الخاصة والعامة، فيما تعرضت مدن وبلدات معرة النعمان، وجرجناز، ودير شرقي، ودير غربي، والتح، وحيش، والنقير، والشيخ مصطفى، وكفر سجنة، وحاس، ومعرشمارين، ومعر شورين، لقصف من طائرات النظام الحربية.
    وكان استشهد مدني وأصيب آخرون صباح اليوم الأحد، بقصف مماثل استهدف بلدة تلمنس جنوبي إدلب، كما قضى آخر وأصيب العديد بجروح بقصف مماثل لطائرة حربية تابعة لنظام الأسد، استهدفت محيط بلدة معرشورين في الريف ذاته.
    وفي سياق آخر، فجر عنصر من خلايا تنظيم "داعش" نفسه، عصر اليوم، بالقرب من مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي بعد محاصرته من قبل القوة الأمنية التابعة لـ "هيئة تحرير الشام" في المنطقة.
    وقال مصدر خاص لبلدي نيوز من أبناء مدينة سراقب؛ إن القوة الأمنية حاصرت مزرعة في محيط مدينة سراقب عصر اليوم، بعد أن توصلت لمعلومات تفيد بوجود عنصر ينتمي لتنظيم "داعش" في المنطقة، وأوضح المصدر أن الشخص المحاصر فجر نفسه داخل سيارة، وتبين أنه كان يجهز لعملية تفجير في المنطقة.
    وفي اللاذقية غرباً، قتل أكثر من 13 عنصرا من قوات النظام وجرح عدد آخر، أثناء محاولتهم التقدم باتجاه تلال كبينة بريف اللاذقية، اليوم الأحد.
    وقالت مصادر خاصة لبلدي نيوز؛ إن فصائل المعارضة تمكنت من إحباط هجوم شنته مجموعات من قوات النظام على محور كبينة بريف اللاذقية الشمالي.
    وكشفت وكالة إباء الناطقة باسم "هيئة تحرير الشام"، أن الهجوم الفاشل أسفر عن قتل 13 عنصرا من قوات الأسد والميليشيات المدعومة من قبل روسيا، كما جرح عدد آخر بالإضافة إلى تدمير دبابة.
    وفي السياق؛ تمكن الجبهة الوطنية للتحرير من تدمير دبابة ثانية لقوات النظام على محور الزويقات في جبل الأكراد بريف اللاذقية، وتزامن هجوم النظام مع تناوب الطائرات الحربية والمروحية على قصف قرية كبينة والتلال المحيطة بها، بالتزامن مع قصف بمئات الصواريخ.
    وبالانتقال إلى حماة، قُتل عدد من عناصر النظام وأصيب آخرون في قصف لفصائل المعارضة على مواقعهم في قرية تل هواش في ريف حماة الشمالي.
    وفي الجنوب السوري، استشهد طفل وأصيب شاب بجروح، إثر انفجار لغم من مخلفات النظام على أطراف مدينة درعا، ظهر اليوم.
    وفي المنطقة الشرقية، اعتقلت قوات تابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي "ب ي د" ثلاث نساء، في أحد الأحياء في محافظة الرقة شمال شرقي سوريا، اليوم.
    وقال الناشط صهيب اليعربي؛ إن قوات تابعة لـ "ب ي د" شنت حملة مداهمات طالت عدة منازل في حارة البدو بمدينة الرقة، وأوضح أن هذه القوات اعتقلت ثلاث نساء منقبات قرب الحديقة المرورية في المدينة.

    نظام الاسدادلبقتل المدنيينطائرة حربيةسوخوي 24خان شيخونكفرنبلالبنية التحتية