"الهيئة": خلال 115 يوم قتلنا قرابة 3430 عنصر للنظام على جبهات حماة وإدلب واللاذقية

ميداني

الاثنين 2 أيلول 2019 | 12:59 صباحاً بتوقيت دمشق

حماةادلباللاذقيةهيئة تحرير الشامخسائر نظام الأسد

  • بلدي نيوز - (خاص)
    أصدرت وكالة "إباء" المناصرة لهيئة "تحرير الشام"، أمس الأحد، إحصائية مرئية لعدد خسائر النظام وروسيا وإيران خلال 115 يوما من المعارك على جبهات "حماة وإدلب واللاذقية".
    وجاء في الإحصائية رصد مقتل 3430 عنصرا من الميليشيات بينهم 64 ضابطا برتب مختلفة، والعشرات من ميليشيا "حزب الله" اللبناني وميليشيات إيران، وأعداد كبيرة من عناصر المصالحات، ولواء القدس، والمخابرات الجوية، والفيلق الخامس اقتحام المدعوم روسياً، وإصابة ما يزيد عن 4000 عنصر، وأسر 11 عنصر، بينهم ضابط برتبة عقيد ومقدم طيار وملازم أول.
    وأحصت "وكالة إباء" تدمير 58 دبابة، و21 عربة بي أم بي، و9 جرافات عسكرية، و3 مدافع ميدانية، و7 راجمات غراد، و3 عربات شيلكا، و21 بيك آب مزود برشاشات دوشكا عيار 14.5 ملم، و3 حافلات نقل جنود، و6 مدافع رشاشة عيار 57ملم، و3 شاحنات عسكرية نوع زيل، و12 قاعدة كورنيت، و16 سيارة، و6 مدافع رشاشة عيار 23 ملم، والعديد من مدافع الهاون وإعطاب 16 دبابة، وأربع عربات بي إم بي، وثلاث عربات شيلكا، وثمان سيارات، ثلاث منها تحمل رشاشات شيلكا، بالإضافة لاغتنام العديد من الذخائر الثقيلة والمتوسطة والخفيفة والعديد من الأسلحة الفردية والمتوسطة.
    وعلى صعيد الدفاع الجوي، تضمنت الإحصائية توثيق إسقاط مقاتلة حربية نوع سوخوي 22 وأسر قائدها، وإعطاب أربع طائرات حربية رشاشة نوع لام 39، وخمس طائرات مروحية.
    وبلغ عدد العربات المفخخة التي فجرتها غرفة عمليات الفتح المبين في حواجز النظام 14 عربة، كما قُدرت تكاليف الحملة بمليارات الدولارات.
    وكانت ميليشيات النظام مدعومة بإمداد بري وجوي روسي، وباشتراك ميليشيات محلية تابعة لروسيا وإيران وميليشيات ومرتزقة تتبع لروسيا وإيران وحزب الله، بدأت حملة عسكرية مطلع الشهر الخامس من العام الجاري، وسيطرت على مناطق واسعة من ريفي حماة الشمالي والغربي وريف إدلب الجنوبي، بعد معارك طاحنة مع فصائل غرفتي عمليات "وحرض المؤمنين" و"الفتح المبين".

    حماةادلباللاذقيةهيئة تحرير الشامخسائر نظام الأسد