ضحايا بانفجار في ريف حلب وهدوء حذر في إدلب

بلدي اليوم

الثلاثاء 3 أيلول 2019 | 11:41 مساءً بتوقيت دمشق

حلبادلبالحسكةدير الزور

  • بلدي نيوز - (التقرير اليومي)
    ضرب انفجار بدراجة نارية مفخخة ريف حلب الشمالي، ما أوقع ضحايا من المدنيين، ألقي القبض بعدها على منفذي التفجير، فيما شهدت إدلب هدوء حذرا تخلله بعض القصف.
    ففي حلب، استشهد مدني وأصيب آخرون بجروح جراء انفجار دراجة نارية مفخخة في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، اليوم الثلاثاء.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز في ريف حلب، إن دراجة نارية مفخخة انفجرت بالقرب من مشفى النسائية في مدينة إعزاز، مما أدى إلى استشهاد مدني وإصابة 11 آخرين بجروح، بعضهم بحالة حرجة.
    وأضاف مراسلنا، أن التفجير وقع في مكان مكتظ بالمدنيين، وعملت فرق الدفاع المدني على إجلاء الجرحى إلى مشفى المدينة.
    وأشار إلى أن الفيلق الثاني في "الجيش الوطني السوري" ألقى القبض على منفذي تفجير الدراجة النارية.
    ونشر فصيل "فرقة المعتصم" في الفيلق الثاني على معرفاته على مواقع التواصل الاجتماعي، أنَّ "الجهاز الأمني في الفصيل تمكن من إلقاء القبض على منفذي العمل الإرهابي الذي استهدف المدنيين في مدينة أعزاز".
    وفي سياق متصل؛ قال مراسلنا، إنّ فرقة الهندسة في قوات الشرطة والأمن العام الوطني تمكنت من تفجير دراجة مفخخة عن بعد في مدينة الراعي بريف حلب الشمالي، دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.
    إلى ذلك؛ قصفت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بقذائف الهاون، الاثنين، مدينة مارع وبلدة كلجبرين وأطراف مدينة اعزاز بريف حلب، ما أدى لمقتل أحد عناصر "الجيش الوطني" وإصابة آخرين.
    بالمقابل، ردت القوات التركية على مصادر النيران، وقصفت المدفعية التركية مواقع قوات "قسد" في الأطراف الجنوبية لمدينة مارع، ولم ترد معلومات عن وقوع خسائر بشرية بصفوف "قسد".
    وفي سياق متصل، تصدى "الجيش الوطني" لمحاولة تسلل من قوات "قسد" على جبهة مدينة اعزاز، حيث جرت اشتباكات بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة لعدة ساعات، انتهت بانسحاب قوات "قسد" من المنطقة.
    وفي إدلب، شهدت المحافظة هدوءا حذرا، تخلله سقوط قذائف مدفعية مصدرها قوات النظام على الأحياء السكنية في مدينة كفرنبل وبلدة تلمنس بريف إدلب الجنوبي.
    وفي المنطقة الشرقية، قُتل عنصر في صفوف "الوحدات الكردية" بعد استهدافه من قبل مجهولين في ريف الحسكة الجنوبي، اليوم الثلاثاء.
    وقال الناشط الإعلامي "صهيب اليعربي" على صفحاته في مواقع التواصل الاجتماعي؛ إنَّ مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا الرصاص على عنصر من "الوحدات الكردية"، أسفر عن مقتله في مدينة الشدادي بريف الحسكة الجنوبي.
    وفي دير الزور؛ استشهد طفل خلال عملية مشتركة لقوات التحالف وقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، في منطقة العزبة بريف دير الزور.
    وذكرت صفحة "فرات بوست" على موقع فيسبوك، أن الطفل علوش سليمان الصبحي البالغ من العمر 15 عاما قتل، خلال عملية المداهمة التي نفذتها "قسد" مدعومة بقوات التحالف الدولي والطيران الحربي في منطقة العزبة.
    وأسفرت العملية عن اعتقال ثلاثة عناصر من تنظيم داعش كانوا مختبئين في المنطقة.

    حلبادلبالحسكةدير الزور