كيف علقت الدفاع الروسية على مقتل عسكرييها بريف حماة؟

الملف الروسي

الخميس 5 أيلول 2019 | 8:49 مساءً بتوقيت دمشق

وزارة الدفاع الروسيةمقتل جنود روسحماة

  • كيف علقت الدفاع الروسية على مقتل عسكرييها بريف حماة؟

    بلدي نيوز
    نفت وزارة الدفاع الروسية في بيان لها، اليوم الخميس، الأنباء التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام الروسية عن مقتل عدد من الجنود الروس، بهجوم لفصائل المعارضة قرب منطقة جورين بريف حماة الغربي، وزعمت أن التقارير الإعلامية حول مقتل عدد من عسكرييها قرب بلدة جورين ملفقة.
    وقالت الوزارة: "لا توجد أي نقاط مراقبة روسية في محيط بلدة جورين بمنطقة إدلب لخفض التصعيد، والمعلومات التي نشرتها إحدى وسائل الإعلام الروسية، والتي زعمت مقتل عسكريين تابعين للقوات المسلحة لروسيا، لا تتطابق مع الحقيقة".
    وأضافت، "نلفت الاهتمام إلى أن مؤلف التقرير سبق أن نشر مرارا معلومات غير مؤكدة كانت مبنية على شائعات".
    وكانت نشرت إحدى الصحف الروسية تقريرا عن مقتل 3 ضباط من الجيش الروسي، اليوم الخميس، كما قالت عنصرين أصيبا، مساء أمس الأربعاء، بتفجيرين نفذا في محيط بلدة جورين في بريف حماة الغربي.
    وكانت تصدت فصائل المعارضة، فجر الأربعاء، لمحاولة تسلل القوات الروسية على جبهة حاجز الحاكورة في منطقة سهل الغاب بريف حماة الغربي.
    وقال مراسل بلدي نيوز بريف حماة؛ "إن قوات خاصة روسية مزودة بأجهزة مناظير ليلية حرارية وقناصات تحوي كواتم صوتية، حاولت التسلل فجر الأربعاء، من حاجز الحاكورة باتجاه نقاط رصد فصائل المعارضة في خربة الناقوس، بيد أن الأخيرة تمكنت من كشف المحاولة والتصدي لها بالوسائط النارية وإفشال تلك العملية".
    وتحاول القوات الخاصة الروسية منذ ثلاثة أشهر التقدم من حاجز الحاكورة الواقع غرب نهر العاصي باتجاه خربة الناقوس الواقعة شرق نهر العاصي، والسيطرة على نقطة في الضفة الغربية لإحداث خرق في مواقع فصائل المعارضة، ألا أن جميع محاولاتها السابقة تصدت لها المعارضة وأوقعت قتلى وجرحى في صفوف الوحدات الروسية وأسقطت لها عدة طائرات استطلاع.
    المصدر: روسيا اليوم + بلدي نيوز

    وزارة الدفاع الروسيةمقتل جنود روسحماة