مكب النفايات في البحصة كابوس يؤرق سكان اللاذقية

بلدي اليوم

السبت 7 أيلول 2019 | 10:28 صباحاً بتوقيت دمشق

اللاذقيةمنطقة البحصةمكب النفاياتنظام الأسدسكان اللاذقيةحرق النفاياتانتشار الامراض

  • مكب النفايات في البحصة كابوس يؤرق سكان اللاذقية

    بلدي نيوز - اللاذقية (أحمد العلي)
    يعاني سكان مدينة اللاذقية الخاضعة لسيطرة قوات نظام الأسد من مشكلة الروائح المنبعثة نتيجة حرق النفايات في مكب "البحصة" منذ سنوات عديدة، والتي تحمل معها غازات سامة، جعلت السكان عرضة للكثير من الأمراض في ظل وعود عديدة من المسؤولين دون استجابة فعلية وعملية.
    ويقع مكب البحصة للقمامة على بعد 15 كم عن مركز المدينة على مساحة 100 هكتار على الشاطئ مباشرة حيث يتم ترحيل وتجميع أغلب نفايات المحافظة إليه والبالغة 100 طن يوميا. وشهد هذا الصيف بحسب مصادر مطلعة، اشتعال الحرائق في المكب وتشكيل سحابات كبيرة من الدخان غطت أحياء المدينة.
    وبحسب دراسات عديدة علمية؛ فإن الدخان المتشكل من حرق النفايات يبعث غازات مختلفة منها غاز "الميتان" الذي يحوي على المواد السامة وتضر بصحة الإنسان وحرقة في العينين وفي الأنف والحلق إضافة إلى السعال وضيق التنفس والربو والصداع.
    وتعد مدينة اللاذقية عروس الساحل من المناطق الرئيسية للسياح السوريين، والتي شن الأهالي فيها العديد من الحملات على مواقع التواصل الاجتماعي لإيجاد حل للتخلص من الروائح المنبعثة وحمايتهم من الأضرار الناتجة عنها من حرق النفايات في المكب والتي تصل سحب دخانها إلى وسط مدينة اللاذقية.
    وتساءل العديد من السكان إلى متى سنبقى نسمع وعودا بإغلاق المكب من دون تنفيذ؟ ..وإلى متى تبقى صحة المواطن موضع استهتار في حكومة تعتبر نفسها قائمة على خدمة المواطن؟.

    اللاذقيةمنطقة البحصةمكب النفاياتنظام الأسدسكان اللاذقيةحرق النفاياتانتشار الامراض