تخليدا لذكرى أنس دياب.. ناشط إعلامي يطلق اسمه على طفله

بلدي اليوم

الثلاثاء 17 أيلول 2019 | 9:52 مساءً بتوقيت دمشق

ادلبحسن المختاركفر عميمذكرى الناشط أنس دياب

  • تخليدا لذكرى أنس دياب.. ناشط إعلامي يطلق اسمه على طفله

    بلدي نيوز- إدلب (محمد وليد جبس)
    أطلق الناشط الإعلامي "حسن المختار" من أبناء قرية "كفرعميم" بريف إدلب الشرقي، أسم "أنس" على مولوده الجديد تخليدا لذكرى الناشط الإعلامي "أنس دياب" أحد رموز الثورة في مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.
    وفي تصريح خاص لبلدي نيوز، قال الناشط الإعلامي "حسن المختار"؛ "وفاة الزميل أنس دياب كانت صعبة جدا بالنسبة لي، خصوصا أنه كان يعتبر من أقرب الأصدقاء لي".
    وأضاف، "رغبت في تسمية ابني الجديد على اسم صديقي الشهيد "أنس"، تخليدا لذكراه ليبقى يذكرني بصديق "أنس" الذي اجتمعت معظم الصفات النبيلة بشخصيته رحمه الله".
    ووجه "المختار" في سياق حديثة رسالة لروسيا ونظام الأسد قال فيها: "مهما بلغ إجرامكم بحق الشعب، سنستمر بثورتنا، ومحال أن ينتهي الليمون".
    يذكر أن الناشط الإعلامي "أنس الدياب" من أبرز نشطاء الثورة السورية في مدينة خان شيخون، انخرط في الحراك الثوري السلمي ضد نظام الأسد منذ الأشهر الأولى لاندلاع الثورة الثورية، ووثق بعدسة كاميرته معظم النشاطات الثورية ضد نظام الأسد، كما وثق جميع الانتهاكات التي ارتكبها النظام وحليف الروسي ضد المدنيين في ريفي إدلب وحماة من قصف وقتل وتدمير.
    وتعرض "الدياب" إلى عدة إصابات أثناء تغطيته للأحداث اليومية، أبرزها إصابته بالغازات السامة جراء قصف طائرات النظام بصواريخ محملة بمواد كيماوية، والتي تسببت باستشهاد أكثر من 100 مدني معظمهم نساء وأطفال، وإصابة أكثر من 500 في 4/نيسان من عام 2017، ونجا منها حينها بأعجوبة.
    واستشهد الناشط الإعلامي "أنس الدياب" بغارات للطائرات الروسية على أحياء مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي في تاريخ 21 تموز من عام 2019، وأثار استشهاده حالة من الحزن في الوسط الإعلامي، ونعته معظم الوسائل الإعلامية.

    ادلبحسن المختاركفر عميمذكرى الناشط أنس دياب