قائد فصيل معارض يهاجم اجتماع رعاة أستانا في أنقرة

سياسي

الأربعاء 18 أيلول 2019 | 10:11 صباحاً بتوقيت دمشق

أبو عيسى الشيخصقور الشامالجبهة الوطنية للتحريرقمة أنقرةسوريا

  • قائد فصيل معارض يهاجم اجتماع رعاة أستانا في أنقرة

    بلدي نيوز
    انتقد "أبو عيسى الشيخ"، قائد فصيل "صقور الشام" المنضوي ضمن تحالف "الجبهة الوطنية للتحرير"، الاجتماع الثلاثي الذي جمع رؤساء تركيا وروسيا وإيران في أنقرة، ووصفه بالاجتماع الملغوم والمبهم.
    وقال "الشيخ"، على قناته الرسمية في تلغرام، إن الاجتماع كان ملغوما باتهامات بوتين لإدلب باحتواء الإرهاب، وإصراره على محاربة الإرهاب، ما ينذر مجددا بنكوثهم عن وقف إطلاق النار إن وجد أصلا".
    وأضاف، أن نتائج الاجتماع جاءت مبهمة كسابقاته من الاجتماعات حول سوريا وإدلب، مشيرا إلى أن الاجتماع، لا يرتقي إلى أدنى المستويات المرجوة منها في وقف استهداف العزل والتهجير والقصف الممنهج".
    وخرقت روسيا والنظام وقف إطلاق النار الذي أعلنت عنه نهاية شهر آب/أغسطس الماضي، وعاودت الطائرات الحربية والمدفعية والراجمات لتقصف مدن وبلدات ريف إدلب بشكل مكثف، مسجلة العديد من الغارات على المنطقة.
    وترعى الدول الثلاث مسار أستانا، الذي استغلته روسيا وإيران للسيطرة على عدد من المدن السورية وتهجير أهلها ومقاتليها، أبرزها الغوطة الشرقية بريف دمشق، وجنوب دمشق، وريف حمص الشمالي، وريف حماة الشمالي.
    واجتمع في أنقرة زعماء تركيا وروسيا وإيران، الاثنين الماضي، وأبرز ملف تم نقاشه كان حول سوريا، وتركز على المستجدات في إدلب، بما في ذلك موضوع نقاط المراقبة التركية، ومحاربة التنظيمات الإرهابية بالمنطقة.
    وجاء في البيان الختامي للاجتماع الثلاثي بين رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، وتركيا رجب طيب أردوغان، وإيران حسن روحاني، أن الدول الثلاث تؤكد الحفاظ على سيادة سوريا ووحدة أراضيها والتمسك بمبادئ الأمم المتحدة، وأنه لا حل عسكري في سوريا وإنما عبر عملية سياسية يقودها السوريون بإشراف الأمم المتحدة.

    أبو عيسى الشيخصقور الشامالجبهة الوطنية للتحريرقمة أنقرةسوريا