تحت شعار "الموت لإيران".. مظاهرة حاشدة لأهالي ديرالزور

بلدي اليوم

الجمعة 20 أيلول 2019 | 3:38 مساءً بتوقيت دمشق

ايرانمظاهرة دير الزورقوات النظام شرقي الفراتميليشيا الدفاع الوطنيسوريا

  • بلدي نيوز – (عمر الحسن)
    خرجت مظاهرة حاشدة في ريف دير الزور الغربي، ظهر اليوم الجمعة، منددة بالوجود الإيراني في سوريا، وطالبت بانسحاب قوات النظام من القرى التي تسيطر عليها شرقي الفرات.
    وتسيطر قوات النظام على قرى مراط وخشام وحطلة وطابية جزيرة، ومظلوم، والصالحية، شرقي الفرات.
    وقالت مصادر إعلامية من دير الزور، إن المظاهرات جرت بدعوة من قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، وذلك على خلفية التهديدات من ميليشيا الدفاع الوطني التابعة للنظام بمهاجمة شرقي الفرات لطرد "قسد".
    ورفع المتظاهرون -الذين تجاوزوا حواجز "قسد" في المنطقة نحو حواجز نظام الأسد والميلشيات الإيرانية- لافتات كتبوا عليها "الموت لإيران" و"سوريا حرة إيران تطلع برا" و "من يساعدنا على التخلص من الاحتلال الإيراني هو صديقنا".
    واقتحم المتظاهرون حاجز محطة محروقات الصقر قرب بلدة "الصالحية" التابع لقوات النظام.
    وقالت مصادر محلية، إن قوات النظام ردت بإطلاق النار بعد تجاوز المظاهرة للحاجز باتجاه الصالحية، ما أوقع جرحى بين المتظاهرين.
    وارتفعت حدة التوتر بين قوات سوريا الديمقراطية "قسد" وميليشيات النظام في ريف ديرالزور الغربي، على خلفية إعلان ميليشيا عشائرية، عبر مقاطع مصورة، عزمها على اقتحام ريف ديرالزور الغربي وطرد قوات "قسد" منه، بدعوى أن تلك المنطقة عربية وعائدة لأبناء القبيلة.
    وكانت "قسد" ردت في تسجيل مصور لقائد مجلسها العسكري في دير الزور، أحمد الخبيل، خلال لقاء مع قادة بالمجلس الاستعداد لأي محاولة تقدم من قوات النظام وميليشياتها بمنطقة شرقي الفرات.

    ايرانمظاهرة دير الزورقوات النظام شرقي الفراتميليشيا الدفاع الوطنيسوريا