الدفاع الروسية تنفي تجربة صواريخ "إس-500" بسوريا

الملف الروسي

الأربعاء 2 تشرين الأول 2019 | 6:42 مساءً بتوقيت دمشق

وزارة الدفاع الروسيةسورياالقوات الجوية الروسيةتسليم السلاح

  • الدفاع الروسية تنفي تجربة صواريخ

    بلدي نيوز
    نقت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الأربعاء، تجربة منظومة صواريخ "إس-500" في سوريا، وقالت إنه ليس هناك حاجة لاختبار واستخدام هذه الأنظمة الصاروخية الواعدة في سوريا، وكذبت التقرير الذي نشرته صحيفة روسية بهذا الشأن.
    وأوضحت الوزارة في بيانها أنه "تم تصميم "إس- 500" للتعامل مع الأهداف البالستية والديناميكية الفضائية على مسافات بعيدة جدا، لم تكن هناك حاجة للاختبار وخاصة استخدام نظام الصواريخ المضادة للطائرات هذه في سوريا".
    وأضافت، "نظام الدفاع الجوي الذي يؤمن الحماية للمنشآت العسكرية الروسية في طرطوس وحميميم تم نشره على عدة مستويات وارتفاعات، لتوفير غطاء جوي يمكن الاعتماد عليه، باستخدام أحدث الأنظمة الروسية من صواريخ "إس-400" و"بانتسير إس"، و"تو أم 2" ومقاتلات "سو 35 إس" وهذه المجموعة بأكملها يمكنها التصدي لمختلف الأهداف الجوية على جميع الارتفاعات وبكل السرعات".
    وأشارت إلى أن "اختبار استخدام مختلف أنظمة الدفاع الجوي الروسية في سوريا يؤخذ بالتأكيد في الاعتبار عند تطوير أنظمة أسلحة واعدة، وكذلك الوحدات الفردية والأنظمة الفرعية. وإذا لزم الأمر، يمكن اختبار العناصر الفردية للأنظمة في ظروف القتال الحقيقية".
    وكانت صحيفة "ازفستيا" نقلت عن مصادر في وزارة الدفاع الروسية ومجمع الصناعات العسكرية، أنه تم اختبار أهم مكونات منظومة "إس-500" في سوريا.
    وذكرت الصحيفة على لسان الجنرال الروسي، أيتيتش بيجيف، والذي يشغل النائب السابق لقائد القوات الجوية الروسية، قوله؛ "إن تسليم السلاح الجديد إلى القوات يسبقه اختبار يهدف إلى تأكيد صلاحية جميع مكونات السلاح. ويتم اختبار العتاد الجديد في الظروف المناخية القاسية.
    المصدر: وكالات

    وزارة الدفاع الروسيةسورياالقوات الجوية الروسيةتسليم السلاح