الثوار يحررون حاجز سنيدة بريف حماة

الثوار يحررون حاجز سنيدة بريف حماة
  • الثلاثاء 30 حزيران 2015

قتل وجرح عدد من عناصر قوات النظام أمس (الاثنين) بهجوم شنّه الثوار على مواقع تمركزهم في ريف حماة الغربي، بحسب مراسل شبكة بلدي الإعلامية.
وأكد المراسل أن قرابة الخمسين عنصراً سقطوا بين قتيل وجريح، إثر المعارك الدائرة غربي مدينة "خنيفيس"، بعد أن تمكّن الثوار من تحرير حاجز (السنيدة)، واغتنموا دبابة، وأسلحة خفيفة ومتوسطة، وذخائر متنوعة.
ورداً على ما أحرزه الثوار، كثف الطيران الحربي من غاراته الجويّة على بلدات ومدن ريف حماة، حيث استشهد طفل وجرح آخرين في ناحية عقيربات، كما استشهد مدني آخر في اللطامنة، إثر قصف الطيران المروحي بالبراميل المتفجرة.
وفي قرية القاهرة القابعة تحت سيطرة النظام بسهل الغاب، اشتبك أهالي القرية مع قوات النظام، إثر محاولة الأخيرة اعتقال عدد من سكانها، قضى على إثرها مدني وجرح خمسة آخرين.
وواصل طيران النظام قصفه لقرى الريف الشمالي، حيث استهدف كفرزيتا ببرميلين، وقرية الصياد ببرميل، بالتزامن مع قصف قرية الحواش بقذائف الهاون.
وترد أنباء يتداولها ناشطون في المنطقة عن نية قوات النظام اقتحام قرى سهل الغاب المتاخمة لقرى البارد والحرة الموالية للنظام في الريف الغربي.(الصورة من الارشيف)