"قسد" تهدد واشنطن بتسليم منبج للنظام وروسيا

تقارير

الاثنين 7 تشرين الأول 2019 | 2:47 مساءً بتوقيت دمشق

قسدامريكاتسليم منبجنظام الأسدروسيا

  • بلدي نيوز - (خاص)
    كشفت مركز التنسيق والعمليات العسكرية لقوات سوريا الديمقراطية "قسد"، اليوم الاثنين، أن القوات الروسية بالتعاون مع قوات النظام السوري تستعد لدخول مدينة منبج الواقعة بريف حلب الشرقي.
    جاء ذلك في تغريدة لمركز التنسيق على موقع "تويتر"، قالت فيها "إن انسحاب القوات الأمريكية من مناطق شرق الفرات وانهيار اتفاق المنطقة الآمنة، سيسفر عن دخول القوات الروسية والنظام السوري نحو مدينة منبج السورية"، مجددا تأكيده على أن أي هجوم تركي على المنطقة سيكون له عواقب وخيمة على المنطقة بأسرها.
    واعتبر ناشطون معارضون، أن ما تدعيه قوات "قسد" هي وسيلة ترويج لتحرك نظام الأسد وروسيا باتجاه مدينة منبج بريف حلب الشرقي، بالتزامن مع انسحاب القوات الأمريكية من مناطق شرقي الفرات.
    وأعلن البيت الأبيض أن القوات الأميركية في شمال سوريا لن تتمركز بعد اليوم قرب الحدود مع تركيا ولن تدعم عملية أنقرة "التي خططت لها طويلا" في البلاد.
    وذكر المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم قالن، إن إنشاء المناطق الآمنة في شمال سوريا يهدف إلى تطهير الحدود من العناصر الإرهابية وعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، موضحا أن المنطقة الآمنة المزمع إقامتها شمالي سوريا لا تهدد وحدة الأراضي السورية.
    وكانت مصادر ميدانية في شمال شرق سوريا نقلت اليوم الاثنين، بأن مجموعتين من القوات الأميركية انسحبت فجر الاثنين، من نقطتين للمراقبة إحداها غربي مدينة رأس العين والأخرى في محيط تل أبيض على الحدود السورية التركية.
    واعتبرت قوات "قسد" في بيان لها اليوم الاثنين، "أن العملية العسكرية التركية في شمال وشرق سوريا سيكون لها الأثر السلبي الكبير على حربنا ضد تنظيم "داعش"، وستدمر كل ما تم تحقيقه من حالة الاستقرار خلال السنوات الماضية".

    قسدامريكاتسليم منبجنظام الأسدروسيا