الصين تدخل سوق "الأسمنت" السوري من باب "إعادة الإعمار"!

اقتصاد

الأربعاء 9 تشرين الأول 2019 | 11:59 صباحاً بتوقيت دمشق

الصيننظام الأسداعادة الإعمارسوريا

  • الصين تدخل سوق

    بلدي نيوز- (فراس عزالدين)
    يواصل نظام اﻷسد تقسيم الكعكة اﻻقتصادية بين حلفائه، ضمن عملية بيع المرافق العامة في البلاد، وكشف موقع "صاحبة الجلالة" الموالي، عن دخول "الصين" على خط الاستثمار في مناطق النظام بعد دخول الروسي والإيراني.
    وجاء ضمن تقرير للموقع الموالي حمل عنوان "عين عملاق صناعة الأسمنت في الصين على السوق السورية"، وبحسب الموقع صرح ممثل مجموعة "سينوما سوجي" الصينية في سوريا "أن المجموعة تخطط لدخول حقل الاستثمار في صناعة الأسمنت".
    ويقدم التقرير تبريراته المعتادة التي يلصقها بـ"مرحلة الإعمار" التي وصفها بأنها، سترفع الطلب على هذه المادة (الأسمنت).
    وتحدث التقرير عن وجود فجوة بين الإنتاج المحلي السنوي من مادة الأسمنت، الذي يصل إلى خمسة ملايين، تتوزع بين ثلاثة ينتجها القطاع العام، ومليونين للخاص، معتبرا أن الطلب على هذه المادة بأنواعها المختلفة سيرتفع إلى 15 مليون طن كحد أدنى؛ الأمر الذي يتطلب ضخ استثمارات هائلة في هذا القطاع. حسب التقرير ذاته.
    وكشف تقرير "صاحبة الجلالة" الموالي، نقلا عن المدير العام لمؤسسة الإسمنت ومواد البناء، التابعة للنظام، الدكتور أيمن نبهان، "أن هناك عروضا استثمارية كثيرة لدخول شركات أجنبية إلى السوق المحلية، مع وجود تراخيص أعطيت لاستثمارات تصل إلى 40 مليون طن". دون تحديد جنسية تلك الشركات.
    وتعتبر مجموعة (سينوما سوجي) الصينية، عملاقة صناعة الأسمنت في الصين، حسب وصف تقرير موقع "صاحبة الجلالة" الموالي، وسبق أن دخلت الشركة في السوق العراقية.
    وفي السياق ذاته، تحدث المهندس نبيل صروف، ممثل مجموعة (سينوما سوجي)، أن هذا النوع الضخم من الاستثمار يحتاج إلى تمويل وضمانات حكومية مناسبة.
    لكن "صروف" لم يحدد ماهية تلك الضمانات التي يفترض أن "تتنازل عنها" أو "تقدمها" في أحسن اﻷحوال حكومة النظام، التي باتت حسب محللين اقتصادييين، "لعبةً في سوق المزاد الدولي وتحديدا بين الحلفاء اﻹيرانيين والروس والصينيين".

    الصيننظام الأسداعادة الإعمارسوريا