تعرّف إلى آخر التطورات الميدانية لعملية "نبع السلام" في شرق الفرات (الساعة 00: 22)

ميداني

الجمعة 11 تشرين الأول 2019 | 10:34 مساءً بتوقيت دمشق

التطورات الميدانيةعملية نبع السلامشرق الفراتالجيش الوطني السوريالوحدات الكرديةقوات سوريا الديمقراطية

  • تعرّف إلى آخر التطورات الميدانية لعملية

    بلدي نيوز
    قضى 8 أتراك مدنيين وأصيب 35 بجروح، جراء قصف بالصواريخ والقذائف على بلدة نصيبين الحدودية التركية، مصدره قسد من الجانب السوري، بحسب ما أكد والي إقليم ماردين، وذكر مكتب الوالي أنه جرى نقل المصابين إلى مستشفيات بالمنطقة من أجل تلقي العلاج.
    هذا وقد واصل "الجيش الوطني" تقدمه في مناطق جديدة في ريف محافظة الرقة الشمالي، خلال عملية "نبع السلام" التي يخوضها مدعوما بالقوات التركية شرقي الفرات، فيما قتل مدنيون أتراك في قصف على البلدات الحدودية مع سوريا.
    وأعلن "الجيش الوطني" السيطرة على قريتي "حلاوة ومحربل" جنوب شرقي مدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي، بعد معارك عنيفة مع قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي تشكل "الوحدات الكردية" رأس الحربة فيها.
    وكان أعلن "الجيش الوطني" في وقت سابق، اليوم الجمعة، سيطرته على حاجز "البيطرة" جنوب غربي "رأس العين"، وبلدة "تل حلف" على محور "رأس العين" بعد مواجهات مع قوات سوريا الديمقراطية التي تقودها "الوحدات الكردية".
    وتواصل القوات التركية قصفها لمواقع "قسد" بالمدفعية في "رأس العين وتل أبيض"، واستهدفت الطائرات التركية بعدة غارت مواقع قوات "قسد" شرقي "رأس العين" وحارة المحطة داخل المدينة.
    وتقدم "الجيش الوطني" على الأرض من المحور الشرقي لرأس العين، وسيطر على حاجز الصناعة الثاني على مدخل المدينة، وفي تل أبيض، شنت الطائرات التركية غارات جوية استهدفت محيط بلدة سلوك، بينما سيطر "الجيش الوطني" على قريتي "الديمو وتل ذيبان" بريف تل أبيض.
    ومع بداية عملية "نبع السلام" كثفت قوات سوريا الديمقراطية من قصفها القرى والبلدات الحدودية التركية مع سوريا، وسقط خلال القصف ضحايا من المدنيين.

    التطورات الميدانيةعملية نبع السلامشرق الفراتالجيش الوطني السوريالوحدات الكرديةقوات سوريا الديمقراطية