إيران تعرض الوساطة بين تركيا و"قسد" والنظام

سياسي

السبت 12 تشرين الأول 2019 | 6:17 مساءً بتوقيت دمشق

ايرانتركياقسدنظام الاسدحزب العمال الكردستاني

  • إيران تعرض الوساطة بين تركيا و

    بلدي نيوز
    عرضت إيران، اليوم السبت، وساطتها لإدخال قوات سوريا الديمقراطية ونظام الأسد وتركيا في محادثات لفرض الأمن على الحدود التركية السورية بعد الهجوم التركي، حسب وصف طهران.
    و أشار وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تغريدة إلى اتفاق (أضنة) قائلا: "اتفاق أضنة بين تركيا وسوريا الذي لا يزال ساريا، يمكن أن يشكل سبيلا أفضل لتحقيق الأمن".
    وأضاف، "يمكن لإيران المساعدة في جمع الأكراد السوريين والحكومة السورية وتركيا، حتى يتسنى للجيش السوري حراسة الحدود مع تركيا".
    وكان النظام السوري وتركيا وقعا اتفاق "أضنة" عام 1998، جراء توتر العلاقة بينهما على خلفية دعم النظام لزعيم "حزب العمال الكردستاني" عبد الله أوجلان.
    ونص الاتفاق حينها على تعاون البلدين في مكافحة الإرهاب، وإنهاء دمشق وجود حزب العمال وإخراج زعيمه أوجلان، وإعطاء تركيا حق "ملاحقة الإرهابيين" في الداخل السوري حتى عمق 5 كيلومترات، و"اتخاذ التدابير الأمنية اللازمة إذا تعرض أمنها القومي للخطر".
    وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو يوم الخميس؛ إن الاتفاق الموقع عام 1998 لا يمكن أن يطبق إلا في ظل تسوية سياسية للحرب السورية الدائرة منذ أكثر من ثماني سنوات.
    وأضاف، أن تنفيذ اتفاق أضنة يتطلب سيطرة النظام على شمال شرق البلاد وليس هذا هو الوضع على الأرض حاليا.
    المصدر: وكالات

    ايرانتركياقسدنظام الاسدحزب العمال الكردستاني