"الجيش الوطني" يوسع سيطرته ويغتنم دبابة في منبج

ميداني

الاثنين 14 تشرين الأول 2019 | 8:32 مساءً بتوقيت دمشق

الجيش الوطني السوريمنبجعملية السلامانسحاب القوات الأمريكية

  • بلدي نيوز
    تمكنت فصائل "الجيش الوطني" السوري، مساء اليوم الاثنين، من إحكام السيطرة على عدة قرى بريف مدينة منبج الغربي، بعد انطلاق العمل العسكري في إطار عملية "نبع السلام"، في تطور لافت للأحداث الميدانية لتشمل غربي الفرات.
    وخلال الساعات الأولى من المعركة، سيطرت قوات الجيش الحر على قرى "الأزوري، أم عدسة، الياشلي، والدندنية" بعد مواجهات مع عناصر قوات سوريا الديمقراطية، وفق مراسل بلدي نيوز، كما تمكنت تلك القوات من اغتنام دبابة للنظام كانت في المنطقة.
    ولفت مراسل بلدي نيوز في ريف حلب، إلى أن غارات جوية تركية وقصفا بالمدفعية سبق العملية تمهيدا للتقدم البري والزحف باتجاه مدينة منبج.
    وفي السياق، انسحبت القوات الأمريكية من قاعدتها المقابلة لقرية "عون الدادات" شمالي منبج واتجهت إلى قاعدة "السعيدية" غربي المدينة.
    الجدير بالذكر أن أكثر من 4000 مقاتل من الجيش الوطني و1000 مقاتل من نخبة القوات الخاصة التركية، وصلوا إلى جبهات منبج صباح اليوم، تمهيدا لبدء المعركة، بعد ساعات من إعلان الاتفاق بين "قسد" والنظام على تسليم المدينة للأخير.

    الجيش الوطني السوريمنبجعملية السلامانسحاب القوات الأمريكية