مطالب أوروبية بجلسة جديدة لمجلس الأمن لبحث التطورات شمال شرق سوريا

سياسي

الثلاثاء 15 تشرين الأول 2019 | 7:8 مساءً بتوقيت دمشق

الدول الأوروبيةمجلس الأمن الدوليالعملية العسكرية التركيةسورياشرق الفرات

  • مطالب أوروبية بجلسة جديدة لمجلس الأمن لبحث التطورات شمال شرق سوريا

    بلدي نيوز
    كشفت مصادر دبلوماسية غربية، اليوم الثلاثاء، عن طلب أوروبي جديد لعقد اجتماع جديد مغلق غدا الأربعاء، حول العملية العسكرية التركية شمال شرق سوريا، بعد فشل تلك الدول في إصدار قرار يدعو لوقف العملية الخميس الماضي.
    ووفق المصدر؛ فقد طلب عقد الاجتماع كل من "بلجيكا وألمانيا وفرنسا وبولندا وبريطانيا"، لبحث عملية "نبع السلام" والتي تدخل يومها السابع شرق الفرات، بالتزامن من انسحاب القوات الأمريكية من مناطق عدة في المنطقة.
    وكان الاجتماع الأول انتهى الخميس بانقسامات في مجلس الأمن وببيان من الأوروبيين فقط، يطلب وقف الهجوم التركي، ثم عرقلت روسيا والصين الجمعة نصا قدمته الولايات المتحدة ويطلب أيضا وقف العمليات التركية في شمال سوريا.
    وفي هذا الشأن، أعرب دبلوماسي رفض الكشف عن هويته عن شكوكه إزاء ذلك، مؤكدا أنه من الممكن أن تعارض روسيا مرة جديدة هذا الإجماع، لافتا إلى أنه "سيكون ذلك صعبا بسبب موسكو، لكن من المفترض أن يخرج بيان جديد من الأوروبيين في نهاية الاجتماع".
    وقال مصدر آخر قريب من الملف: "الهدف هو وقف العملية التركية بأسرع وقت ممكن عبر محاولة بناء ضغط دولي"، وأضاف، "سنواصل استخدام مجلس الأمن الدولي كعنصر لعرض عواقب العملية التركية وكعنصر للتعبير عن وحدة الأوروبيين".
    وكانت تقدمت خمس دول أوروبية بطلب عقد جلسة لمجلس الأمن الدولي الخميس الماضي، من أجل مناقشة التطورات الأخيرة في شمال شرقي سوريا، وكان الاتحاد الأوروبي دعا تركيا لإيقاف العملية العسكرية التي أطلقتها في شمال سوريا، مشيرا إلى أن الحل الدائم في سوريا لا يمكن تحقيقه بالوسائل العسكرية.
    المصدر: العربية نت

    الدول الأوروبيةمجلس الأمن الدوليالعملية العسكرية التركيةسورياشرق الفرات