إيران: باقون في سوريا

الملف الإيراني

الأربعاء 30 تشرين الأول 2019 | 9:37 صباحاً بتوقيت دمشق

ايرانسوريانظام الأسدمحمد جواد ظريفمباحثات أستانا

  • إيران: باقون في سوريا

    بلدي نيوز
    جددت وزارة الخارجية الإيرانية، تأكيدها على بقاء وجودها العسكري في سوريا بناءا على رغبة نظام الأسد بالحاجة إليها.
    جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، خلال مؤتمر صحفي عقب اجتماع في صيغة أستانا مع نظرائه من روسيا وتركيا، أمس الثلاثاء، وقال "نعتزم الحفاظ على وجودنا العسكري في سوريا، طالما تحتاج حكومة دمشق".
    وأضاف؛ "إن تواجدنا مع روسيا في سوريا تأتي بدعوة من دمشق، وسوف نبقى هناك طالما سمحت لنا حكومة الأسد".
    وكان أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن روسيا وتركيا وإيران ستواصل العمل لتحقيق الاستقرار الدائم في سوريا.
    ويوم أمس الثلاثاء، أكد وزراء خارجية روسيا سيرغي لافروف، وإيران محمد جواد ظريف، وتركيا مولود جاووش أوغلو في جنيف، والذي حضره المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا، غير بيدرسون؛ في بيان مشترك لهم "التزامهم باستقلال ووحدة أراضي سوريا"، ودعوتهم لجميع الأطراف إلى احترام هذه المبادئ واهتمامهم البالغ بمكافحة الإرهاب في جميع أشكاله ومواجهة الأجندة الانفصالية في سوريا.
    ورحّب البيان بتشكيل اللجنة الدستورية، مؤكدا بدء أعمالها اعتبارا من اليوم الأربعاء، ليعتبر ذلك "نتيجة الدعم المؤثر لضامني أستانة وتنفذ قرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي".

    ايرانسوريانظام الأسدمحمد جواد ظريفمباحثات أستانا