قادة "قسد" يتعهدون بالإفراج عن العوائل المحتجزة في مخيم الهول

بلدي اليوم

الجمعة 1 تشرين الثاني 2019 | 7:4 مساءً بتوقيت دمشق

قسدمخيم الهولالحسكةالرقة

  • قادة

    بلدي نيوز
    كشفت وسائل إعلام محلية، أن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" تعهدت بتسهيل حركة المدنيين من وإلى مناطق سيطرتها، والافراج عن العائلات المحتجزة من دير الزور في مخيم الهول.
    وقالت شبكة فرات بوست الإخبارية المحلية، إن قيادة "قسد" تعهدت لمجلسي دير الزور المدني و العسكري ووجهاء المنطقة، بإطلاق سراح المحتجزين من أبناء دير الزور في مخيم الهول شرقي الحسكة قريبا، و إلغاء بطاقة "وافد" التي تفرض على أبناء دير الزور من أجل دخول مناطق سيطرة "الإدارة الذاتية".
    وأشارت إلى أن عشرات العائلات المدنية من أبناء محافظة دير الزور محتجزة في مخيم الهول للنازحين رغم موافقة "قسد" على إطلاق سراحهم في وقت سابق.
    وكانت "قسد" سمحت أمس الخميس، لعدد من عائلات مخيم الهول بالحسكة بمغادرة المخيم للإقامة في مدينة الرقة بعد وساطات عشائرية.
    وقالت شبكة "جُرف نيوز" إن (15) عائلة اغلبهم من النساء والأطفال، عادوا إلى مدينة الرقة بعد عامين من الاحتجاز في مخيم الهول الذي يقيم فيه أكثر من (70) ألف شخص.
    وأضافت أن "قسد" احتجزت العائلات في مناطق معينة بالرقة ومنعتهم من الخروج أو التواصل مع أي كان إلى حين استكمال التحقيقات معهم.
    ويعتبر مخيم الهول، 45 كلم شرق مدينة الحسكة، من أكبر المخيمات التابعة للإدارة الذاتية ويقطنه أكثر من 71 ألف نسمة بين نازح ولاجئ وعوائل من "داعش" من نساء وأطفال، ولم يشهد حالات مشابهة إلا من خلال صفقات جرت لقاء الحصول على مبالغ مالية كبيرة.

    قسدمخيم الهولالحسكةالرقة