شهداء وجرحى مدنيون بقصف النظام وروسيا و"الهيئة" على إدلب

تقارير

الخميس 7 تشرين الثاني 2019 | 10:38 مساءً بتوقيت دمشق

قصف جوي للنظام وروسياهيئة تحرير الشامإدلبكفرتخاريمريف إدلب الغربيريف إدلب الجنوبي

  • بلدي نيوز - التقرير اليومي
    استشهد عدد من المدنيين وجرح آخرون بقصف جوي للنظام وروسيا ورصاص هيئة تحرير الشام في مدن وبلدات إدلب، فيما تم الاتفاق بين وجهاء كفرتخاريم و "هيئة تحرير الشام" على وقف الاقتحام وعودة الأمور إلى ما كانت عليها.
    وأفاد مراسل بلدي نيوز في إدلب؛ استشهد ثلاثة مدنيين بقصف جوي طال مناطق متفرقة من محافظة إدلب ،منهم طفلان في قرية مشمشان بريف إدلب الغربي، ومدني في بلدة كفروما بريف إدلب الجنوبي، كما أصيب سبعة مدنيين معظمهم نساء وأطفال ومن بينهم متطوع في مؤسسة الدفاع المدني، وأصيب ثلاثة مزارعين أثناء عملهم بقطاف الزيتون بالقرب من بلدة كفرسجنة.
    في سياق آخر، استشهد ثلاثة شبان من أهالي كفرتخاريم أثناء تصديهم لهجوم شنته "هيئة تحرير الشام" بغية فرض سيطرتها على المدينة، كما دارت اشتباكات متواصلة بين أهالي المدينة و"تحرير الشام" استخدمت فيها الأخيرة قذائف المدفعية والدبابات في قصف المدينة، انتهت مساء اليوم باتفاق يقضي بإعادة الأمور إلى ما كانت عليه في الاتفاق الأخير وتسليم مؤسسات المدينة "لحكومة الإنقاذ".
    وفي السياق؛ خرجت مظاهرات مناوئة لسياسة "تحرير الشام" في عدة مدن وبلدات في محافظة إدلب، كان أبرزها مدن (إدلب وأريحا ومعرة النعمان) وفي بلدات "تفتناز وكفروما ودركوش" طالب المتظاهرون فيها بحل حكومة الإنقاذ والحد من الممارسات الجائرة التي تقوم بها تحرير الشام.
    وفي حلب انفجرت عبوة ناسفة موضوعة اسفل سيارة في مدينة الراعي بالريف الشرقي، تسببت باستشهاد شخص وجرح آخرين.
    بالانتقال إلى حماة؛ قصفت قوات النظام بالمدفعية بلدات "السرمانية والحواش والحويجة" بمنطقة سهل الغاب دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.
    جنوبا في درعا؛ قتل عنصر يتبع لفرع الأمن العسكري في قوات النظام، أمس الأربعاء، بعد تعرضه لإطلاق رصاص من قبل مجهولين في ريف درعا الغربي.
    إلى المنطقة الشرقية؛ في الرقة؛ سيطر "الجيش الوطني" السوري المدعوم من تركيا، على قرية الشركراك بريف الرقة الشمالي بعد معارك مع قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي تقودها الوحدات الكردية وقوات النظام.

    فيما قال مراسل بلدي في محافظة الرقة، إن نحو ٣٠ عربة عسكرية للقوات الروسية، تحمل معدات عسكرية ولوجستية دخلت إلى بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي، ومنها إلى اللواء 93 القرب من البلدة.

    قصف جوي للنظام وروسياهيئة تحرير الشامإدلبكفرتخاريمريف إدلب الغربيريف إدلب الجنوبي