الشرطة العسكرية الروسية تنتشر بغوطة دمشق الشرقية

ميداني

الاثنين 11 تشرين الثاني 2019 | 2:50 مساءً بتوقيت دمشق

ريف دمشقالغوطة الشرقيةسقباكفربطناالشرطة العسكرية الروسية

  • الشرطة العسكرية الروسية تنتشر بغوطة دمشق الشرقية

    بلدي نيوز – (ملهم العسلي)
    نشرت دورية تابعة للشرطة العسكرية الروسية، أمس الأحد، سيارات محملة بأجهزة تعقب وتنصت على الاتصالات في مدينتي سقبا وكفربطنا في الغوطة الشرقية بريف دمشق عقب حادثة استهداف أحد حواجز النظام.
    وقال موقع "صوت العاصمة" المختص بنقل أخبار دمشق وريفها، أن سيارات روسية مزودة بأجهزة تنصت على الاتصالات دخلت إلى مدنيتي سقبا وكفربطنا، عقب استهداف حاجز لقوات النظام بعبوة ناسفة أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من عناصر الحاجز المستهدف في المنطقة الواصلة بين المدينتين.
    وبحسب المصدر، فإن السيارات الروسية عملت على البحث عن أجهزة اتصالات فضائية بالإضافة لمراقبة اتصالات سكان المدينتين، بحثا عن أي دليل أو تفاصيل تخص عملية استهداف الحاجز بعبوة ناسفة.
    وتبنت العملية بعد وقوعها بقليل ما تعرف باسم "سرايا قاسيون" في بيان رسمي لها على قناتها في تطبيق التلغرام، قالت فيه أنها استهدفت حاجزا لقوات النظام في مدينة كفربطنا بالغوطة الشرقية، ردا على حالات التحرش التي يمارسها عناصر الحاجز بحق النساء.
    وسرايا قاسيون هي كيان عسكري ينشط منذ أعوام في عمليات أمنية واغتيالات تطال شخصيات وعناصر نظام الأسد، ودائما ما تتبنى عمليات التفجير في دمشق العاصمة ومدن وبلدات ريف دمشق.

    ريف دمشقالغوطة الشرقيةسقباكفربطناالشرطة العسكرية الروسية