اﻷسد يصدر مرسوما يقضي بزيادة الرواتب.. هل يرضي الموالين؟

اقتصاد

الخميس 21 تشرين الثاني 2019 | 1:29 مساءً بتوقيت دمشق

بشار الاسدسوريازيادة الرواتب

  • اﻷسد يصدر مرسوما يقضي بزيادة الرواتب.. هل يرضي الموالين؟

    بلدي نيوز - (خاص)
    حسم رأس النظام بشار اﻷسد، الجدل حول ملف زيادة الرواتب واﻷجور، بإصدار مرسومٍ تشريعي، حمل الرقم رقم 24 لعام 2019، ويقضي بإضافة مبلغ 20000 ليرة سورية إلى الرواتب والأجور الشهرية المقطوعة للعاملين المدنيين والعسكريين، وفق وكالة "سانا" الرسمية الموالية.
    كما أصدر اﻷسد مرسوما تشريعيا يقضي بزيادة المعاشات التقاعدية لكل من العسكريين والمدنيين قدرها 16000 ليرة سورية.
    إﻻ أنّ الزيادة لم تقترب حتى من سقف التوقعات للشارع، الذي عاش الفترة الماضية على أمل زيادة أكبر، تتكافئ مع اﻷسعار في السوق، أو على اﻷقل تراعي التقارير الرسمية التي أكدت أنّ أجور العاملين يجب أن تكون ضعفي الراتب الحالي.
    يشار إلى أنّ سقف الراتب للموظف في القطاع العام، لا يتجاوز 45 ألف ليرة، فيما تؤكد تقارير رسمية أن ما تنفقه اﻷسرة يعادل 137 ألف شهريا على الغذاء فقط.
    وتعني هذه الزيادة أن الراتب بالنسبة لموظفي القطاع العام، لم يبلغ الحد اﻷدنى من مصروف اﻷسرة على الغذاء، ووفق سعر الدوﻻر السائد اليوم، فإنّ اﻷجر وصل إلى 87 $ شهريا.
    يذكر أنّ كل زيادة على اﻷجور يتبعها مباشرة زيادة في أسعار المواد اﻷساسية، ولم تتمكن حكومة اﻷسد منذ عهد حافظ، حتى اليوم من ضبط السوق، لصالح الشارع.

    بشار الاسدسوريازيادة الرواتب