بعد تدمر.. تعاون "أثري" آخر بين النظام والتنظيم بالسويداء

تقارير

الأحد 12 حزيران 2016 | 5:47 مساءً بتوقيت دمشق

السويداءوزارة السياحةتلول الصفانظام الاسدتنظيم الدولةسرقة الآثارنهب الاثار

  • بعد تدمر.. تعاون

    بلدي نيوز – السويداء (خاص)

    أعلنت وزارة سياحة النظام على موقعها الرسمي على الإنترنت أنها بصدد إجراء دراسات وأبحاث في منطقة تلول الصفا الأثرية، لترشيحها كموقع تراثي طبيعي  تاريخي على لائحة التراث العالمي.

    علما أن المنطقة تخضع بالكامل لسيطرة تنظيم "الدولة" الإسلامية.

    ناشطون من محافظة السويداء صرحوا لبلدي نيوز، أن نظام الأسد وفي عهدي الأب والابن قام بسرقة آثار السويداء عبر التنقيب عليها بالتعاون مع قادة الأفرع الأمنية في المحافظة."

    ووضعت أجهزته الأمنية ومخابراته يدها على الكثير من المواقع الأثرية في السويداء، وتمت سرقة الآلاف من القطع الذهبية التي تعود لعهود مختلفة .

    مصدر في السويداء، رفض الكشف عن اسمه لأسباب أمنية، صرح لبلدي نيوز: "أنه وقبل قرابة العام قام عناصر الأسد بإفراغ متحف السويداء الوطني من أهم مقتنياته، وذلك بحجة حمايتها من السرقة، وتم نقلها إلى الساحل السوري على دفعات، ولم تكن هذه السابقة هي الأولى في المحافظة، بل امتداداً لسرقة آثار السويداء منذ عهد الأسد الأب، ولعل أشهرها سرقة أحد الأعمدة الأثرية من مدينة قنوات من قبل محافظ السويداء آنذاك من عائلة زيود، ليزيّن به مدخل قصره في الساحل السوري، ومثلها حوادث كثيرة.

    ولكن الغريب في الأمر هذه المرة قيام نظام الأسد بالتجهيز لبعثة دراسات في موقع خاضع لتنظيم "الدولة" في البادية، ليقدم دليلا جديدا على تورطه بعلاقات وثيقة مع التنظيم، لاسيما بعد نشاط ميلشياته في السويداء بتجارة الذهب والآثار والتنقيب عنها والمتاجرة بها مع عناصر من التنظيم في المحافظة .

    والجدير بالذكر أن موقع تلول الصفا هو أحد المواقع التاريخية المهمة، حيث قال أحد الباحثين في مجال التاريخ لبلدي نيوز"إن الموقع قطنه جزء من قبيلة اللخميين خلال القرن السادس قبل الميلاد"، وأضاف أن هذه المنطقة تشتهر بالنقوش الصفائية المكتوبة باللغة الصفئية نسبة لأهل المنطقة. "

    وتقع "تلول الصفا" في جنوب شرق سوريا إلى الشرق من مدينة شهبا في ريف السويداء، تعود إلى الألف الرابع قبل الميلاد، وتجاور المنطقة العديد من المواقع الأثرية، منها خربة الإمباشي والهبارية وجبل سيس الأثري، ومع دخول تنظيم "الدولة" للبادية في ريف السويداء أصبحت هذه المنطقة خاضعة للتنظيم بشكل كامل .

     

    السويداءوزارة السياحةتلول الصفانظام الاسدتنظيم الدولةسرقة الآثارنهب الاثار