شهداء بريف دمشق والنظام يواصل الإبادة بحلب

بلدي اليوم

الاثنين 25 تموز 2016 | 11:28 مساءً بتوقيت دمشق

دمشقحلبحصار حلبالطيران الحربيبراميل متفجرةريف دمشق

  • بلدي نيوز – (التقرير اليومي) 

    استشهد 45 مدنياً وأصيب العشرات بجروح خطيرة، اليوم الاثنين، بقصف للطيران الحربي والمروحي على أحياء مدينة حلب وريفها، بالصواريخ والقنابل العنقودية والبراميل المتفجرة، مخلفاً أضراراً واسعة في الممتلكات الخاصة والعامة.

    وفي التفاصيل، استشهد 20 مدنياً بينهم نساء وأطفال كحصيلة أولية وأصيب العشرات بجروح خطيرة، بقصف الطيران المروحي ببرميلين متفجرين السوق الشعبي في حي المشهد في مدينة حلب، فيما لا تزال فرق الدفاع تحاول انتشال جثث عائلة كاملة مازالت تحت الأنقاض، بالتزامن مع قصف الطيران الحربي بعدة غارات جوية بالصواريخ الفراغية على حي المرجة في المدينة.

    في المقابل، شن طيران روسيا والنظام أكثر من 25 غارة بالصواريخ والقنابل العنقودية، استهدفت سوق المدينة والطريق العام ومشفى الأتارب الذي خرج عن الخدمة، ما تسبب باستشهاد 20 مدنيا وجرح أكثر من 30 آخرين.

    فيما استشهد 5 مدنيين وجرح 10 آخرون بقصف للطيران الحربي بأربع غارات جوية بالصواريخ على بلدة أبين سمعان بريف حلب الغربي، مخلفاً أضراراً مادية كبيرة.

    وقصف الطيران الحربي مجدداً طريق كفرحمرة والكاستيلو والليرمون ومعارة الأرتيق وعندان وحريتان ومخيم حندرات وطريق الكاستيلو، بالتزامن مع قصف الطيران الحربي بالصواريخ دير حافر بريف حلب الشرقي.

     وقصفت قوات النظام بالمدفعية والصواريخ قرى وبلدات تل ممو ومكحلة وبانص وحوير وتل باجر ومريودة في ريف حلب الجنوبي.

    على الصعيد العسكري، تصدى الثوار لمحاولة قوات النظام التقدم على محور مريودة ومكحلة في ريف حلب الجنوبي، واستعادوا مواقع سيطرت عليها ليلة أمس وأردوا عدداً من عناصرها قتلى.

    فيما دارت اشتبكات عنيفة بين الثوار من جهة وقوات النظام والميلشيات المساندة له على جبهة الملاح بريف حلب الشمالي، واستطاع الثوار تدمير دبابة t72.

    وفي ريف حلب الشرقي دارت اشتبكات عنيفة بين تنظيم "الدولة" و"قوات سوريا الديمقراطية"، استطاع فيها التنظيم  السيطرة على قريتين غربي منبج.

    وفي إدلب، أصيب طفلان وجرح آخرون صباح اليوم، إثر قصف طائرات النظام الحربية قرية الكريز غرب مدينة إدلب، كما قصفت الطائرات الحربية من طراز سيخوي، الأوتستراد الدولي في مدينة معرة النعمان بريف إدلب الجنوبي، وتعرضت بلدة بسنقول بريف إدلب الشمالي الغربي، مساء اليوم، لأربع غارات من الطائرات الحربية الروسية، لم ينتج عنها أي إصابة بشرية.

    وبالانتقال إلى اللاذقية، شن الطيران الحربي غارات جوية مكثفة على محاور جبل الأكراد الخاضعة لسيطرة الثوار، تسببت بأضرار مادية فقط، في حين تمكن الثوار من تدمير رشاش "23" على مفرق قرية الوادي في جبل التركمان بعد استهدافه بصاروخ تاو.

    وفي حمص، شن الطيران الحربي الروسي عدة غارات جوية استهدفت دار العجزة للمسنين وقريتي السعن والفرحانية، أدت لوقوع ثلاثين إصابة بينهم مسنّون.

    كما شن الطيران الحربي غارتين جويتين على أطراف بلدة تلدو بسهل الحولة وقامت قوات النظام بقصف حي الوعر بالأسطوانات المتفجرة.

    أما في دمشق وريفها، استشهد اليوم ستة مدنيين وجرح آخرون في الغوطة الشرقية بريف دمشق، بقصف جوي من الطيران الحربي التابع لقوات النظام.

    وفي التفاصيل، استشهد ثلاثة مدنيين وجرح آخرون في مدينة دوما في الغوطة الشرقية، جراء استهدافها بعدة غارات جوية من الطيران الحربي، محملة بالقنابل العنقودية الحارقة، ما أسفر عن دمار في الأبنية السكنية وحرائق في الطرقات العامة، وفي نفس السياق استشهدت امرأة وطفل وجرح آخرون جراء قصف مدفعي على بلدة حمورية، كما طال قصف مماثل مدينة سقبا المجاورة دون وقوع إصابات بشرية، في حين استشهد مدني في غارتين جويتين استهدفتا مدينة عربين، فيما جرح عدد من المدنيين في قصف بثلاث غارات من الطائرات الروسية بصواريخ عنقودية استهدفت مدينة حرستا، وفي الأثناء، طالت غارات جوية مدن وبلدات الشيفونية وعين ترما والأشعري ومديرا وحزّة وكفربطنا وجسرين وبيت سوى، بالإضافة لحي جوبر شرق العاصمة دمشق، في حين فجّرت قوات النظام أحد الأبنية في حي العجمي بمدينة حرستا عبر حفر نفق أسفله، دون أن يسفر عن وقوع إصابات.

    بالمقابل، أصيب عدة أشخاص في العاصمة دمشق بعد استهدافها بعدة قذائف هاون من العيار الثقيل، توزعت على منطقة القيمرية ومنطقة القصاع والمزة فيلات، ما أسفر عن حريق كبير في منطقة المزة.

    دمشقحلبحصار حلبالطيران الحربيبراميل متفجرةريف دمشق