مؤسسة تركية تترجم كتب عالمية للسوريين

منوع

الاثنين 15 آب 2016 | 2:24 مساءً بتوقيت دمشق

تركياغازي عنتابمنبر الاناضولالثقافة العالميةترجمةكتب عالميةاللاجئون السوريون

  • مؤسسة تركية تترجم كتب عالمية للسوريين

    بلدي نيوز- (متابعات) 
    تشرف مؤسسة "منبر الأناضول" على مشروع استثمار فكري، بين اللاجئين السوريين في تركيا، لتعزيز الوعي والثقافة عبر توفير الكتب العربية، علماً أن المؤسسة بدأت عملها في ولاية غازي عنتاب منذ بداية توافد اللاجئين السوريين إلى تركيا.
    وقال (تورغاي الدمير)، رئيس المؤسسة، "أن السوريين أصبحوا عرضة لكافة أنواع الغزو، منها الغزو الفكري، فإلى جانب ما قدمته تركيا من غذاء ودواء وملبس ومأكل ومأوى، علينا أيضا، تقديم الغذاء الفكري للعقل وللقلب"، حسب تصريح لوكالة الأناضول التركية.
    وأوضح الدمير، إلى أنهم أجروا تقييماً للسوريين، بالاطلاع على مناهج التدريس، وتدقيقها، ووجدوا أنها، من منابع ماركسية أو تصنف بأنها يسارية، قائلاً :في البداية قمنا بترجمة كتابين إلى العربية، ولمسنا الاهتمام بالموضوع، بدأنا بالخطوة الثانية، وهي تقديم كتب "إحسان ثريا" و"علي عزت بيكوفيتش" و" جودت سعيد"، ثم بدأ المشروع بالتوسع فقررنا توزيع الكتب الأدبية، أيضاً، بما فيها المؤلفات الكلاسيكية العالمية، والآن يتم ترجمة أكثر من 30 كتاباً إلى العربية.
    وأوضح الدمير، أنَّ من بين الكتب التي يتم العمل على توفيرها للسوريين، مؤلفات "تولستوي" و"ألكسندر دوما"، و"فكتور هوغو"، و" أوسكار وايلد" و"فيودور دوستويفسكي" إلى جانب مختارات من القصص الكلاسيكية العالمية، من أجل الأطفال.
    وأشار (الدمير) إلى أنهم بدأوا " بالسوريين الموجودين في محيطنا، وخصوصاً في المدارس، ثم توسع المشروع، وحاليا بدأنا بإرسال الكتب إلى السوريين في الداخل، وقريبا سننتهي من طباعة 8 أو 10 كتب جديدة، لا يمكن وقف الحرب، دون تغيير في الفكر وتحول في التفكير، ومن أجل هذا نضع بين يدي السوريين القيم الإنسانية المشتركة، وتجارب البشر وخبراتهم، والأعمال الكلاسيكية، وأشهر المؤلفات التركية".
    ويعش في تركيا حوالي 3 ملايين سوري منهم قرابة 300 ألف في المخيمات التي أقامتها تركيا قرب الحدود مع سوريا، إضافة للمدن التركية خاصة الجنوبية منها.

    تركياغازي عنتابمنبر الاناضولالثقافة العالميةترجمةكتب عالميةاللاجئون السوريون