مسؤولون أمريكيون: نريد تجنب المشاكل مع روسيا بمناقشات التكتيكية

مسؤولون أمريكيون: نريد تجنب المشاكل مع روسيا بمناقشات التكتيكية
  • الاثنين 14 كانون الأول 2015

قالت واشنطن إنها "لا تزال مستعد لإجراء مناقشات تكتيكية وعملية مع موسكو"، أمس الخميس، واعترفت وزارة الدفاع الامريكية (البنتاجون) بأن مثل هذه المحادثات ربما تكون ضرورية لتجنب "حسابات خاطئة" رغم انه من غير الواضح متى أو وفق اي شروط قد تجري هذه المحادثات.

وقال "بيتر كوك" المتحدث باسم البنتاجون: "نريد تجنب حسابات خاطئة، نريد تجنب المشاكل" مشيراً إلى أن روسيا لا تنفذ حالياً مثل هذه العمليات ولم تفصح بعد عن نواياها.

من جانبه اثار المتحدث باسم البيت الابيض "جوش ايرنست"، احتمال مشاركة روسيا في الحملة التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم "الدولة" في سوريا، وقال ايرنست: "سنرحب بمساهمات بناءة من الروس في التحالف ضد تنظيم الدولة الإسلامية".

واضاف قائلا: "لهذا السبب سنظل مستعدين لإجراء مناقشات تكتيكية وعملية مع الروس بهدف دعم اهداف التحالف ضد تنظيم (الدولة)، وضمان التنفيذ الآمن لعمليات التحالف".

بدوره التقى وزير الخارجية الأمريكي جون كيري بوزير الدفاع آش كارتر في البنتاجون، أمس الخميس، ومن المعتقد أن الحرب في سوريا كانت في مقدمة الموضوعات التي ناقشاها، بحسب وسائل إعلام غربية.

يشار إلى أن روسيا، تسعى لزيادة التعاون بين الجيشين الأمريكي الذي يقود التحالف الدولي ضد تنظيم "الدولة"، والجيش الروسي الذي يعمل على زيادة التعزيزات العسكرية في سوريا، حسب تصريحات لوزير الخارجية الأمريكي، أدلى بها أمس.

وتبدي الولايات المتحدة قلقها المتزايد من التعزيزات الروسية العسكري في سوريا، لكن القلق الأمريكي لم يثني الأخيرة من زيادة تواجدها العسكري في الساحل السوري، حيث اتخذت من مطار "باسل الأسد" قاعدة جوية قرب مدينة اللاذقية، مع احتمال القيام بعمليات جوية في المجال الجوي السوري.