بلدي نيوز- تصوير: (محمد العلي)

جابت كاميرا بلدي نيوز في ريف إدلب الجنوبي، أزقة وطرقات بلدة "بسيدا" المجاورة لمدينة معرة النعمان من الجهة الجنوبية.

أظهرت جولة مصورة بلدة شبه مهجورة تفتقر لجُل الخدمات المعيشية من ماء وكهرباء وتعليم.

يقول أحمد السلوم رئيس المجلس المحلي: "لدينا أكثر من 150 طالب بعضهم يقطع مسافة 8 كليو مترات من أجل التعليم وبعضهم انقطع عن الدراسة، بالإضافة إلى تلف أصاب شبكة المياه، وكذلك لا يوجد تمديدات كهربائية ما دفع الأهالي للاستعانة بوسائل قديمة كالسراج".

كذلك أظهرت التغطية المصورة دماراً بالمدارس والتمديدات الصحية والطرقات، وبان من خلال التغطية انعدام شبه تام للحركة حيث لا طرقات ولا أسواق.

  • القصف ومن ثم الإهمال حوّل "بسيدا" لبلدة مهجورة في ريف إدلب

    فيديو

    الثلاثاء 9 تشرين الأول 2018 | 4:8 مساءً بتوقيت دمشق