ارتفاع جنوني بأسعار المحروقات في إدلب وريف حلب - It's Over 9000!

ارتفاع جنوني بأسعار المحروقات في إدلب وريف حلب

بلدي نيوز - إدلب (حسن العبيد)
ارتفعت أسعار المحروقات بشكل كبير، وذلك عشية انطلاق عملية "غصن الزيتون" التي تشنها تركيا وفصائل الجيش الحر في ريف حلب الشمالي.
وارتفع سعر برميل المازوت المكرر من 43 ألف إلى 75 ألف ليرة سورية، بسبب قطع طريق عفرين - دارة عزة، حيث يعتبر الطريق الوحيد، لتوريد المحروقات باتجاه مدينة إدلب وريفها وريف حلب.
كما انقطعت مادة الكاز المستخدمة في مدافئ الكاز، وطهي الطعام في المنازل.
وأفاد بعض بائعي المحروقات بأن السبب الأخر لارتفاع أسعار المحروقات بهذا الشكل هو عمليات الاحتكار من قبل تجار الأزمات، مما أدى لارتفاعها بهذا الشكل.
وقال أحد البائعين لبلدي نيوز "هناك كميات كبيرة من المحروقات مخزنة تكفي لمدة أشهر، ولكن ضعاف النفوس، يستغلون الأزمات لجني الأرباح".
الجدير بالذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي يمر بها الشمال السوري المحرر بأزمة محروقات، فقد حصل سابقا، عندما منع تنظيم الدولة، في شهر رمضان عام 2015، وصول المحروقات، مما تسبب في أزمة كبيرة في المناطق المحررة.

مقالات ذات صلة

تركيا تصعّد قصفها بريف حلب

حملة أمنية لـ"الجيش الوطني" في مارع

المدفعية التركية تكبد النظام خسائر شمالي حلب

وفاة طفل بحادث سير في الأتارب (صورة)

اقتتال في عفرين يودي بحياة شخصين

مسلحون يودون بحياة راعي أغنام في عفرين