حكومة النظام ترفع سعر صرف "إتاوة العودة" إلى سوريا - It's Over 9000!

حكومة النظام ترفع سعر صرف "إتاوة العودة" إلى سوريا


بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

رفعت حكومة النظام سعر تصريف الـ 100 دولار أمريكي، التي يتوجب على السوريّ الراغب بدخول بلاده، أن يقوم بتصريفها، ليصبح سعر التصريف للدولار الواحد 2500 ليرة، بدلا من 1256 ليرة، كما كان عليه الأمر سابقا. وفق وكالة "سانا" الرسمية الموالية.

وأشارت "سانا" الموالية، إلى أنه تم اعتماد سعر الصرف التفضيلي الخاص بالمنظمات الدولية والمحدد في نشرة مصرف سورية المركزي بـ 2500 ليرة للدولار الأمريكي الواحد، كسعر صرف للـ 100 دولار، المطلوب تصريفها عند دخول السوريّ إلى بلاده.

وفي السياق، رفع مصرف سوريا المركزي، التابع للنظام، سعر الصرف الوسطي للدولار الأمريكي إلى 2512 ليرة سورية، بعد أن كان سعره في نشرة الأمس 1256 ليرة.

ووفق نشرة المصارف والصرافة الصادرة عن المصرف، تم أيضا رفع سعر شراء الدولار لتسليم الحوالات الواردة إلى سورية إلى 2500 ليرة.

كما حدد المصرف سعر نشرة البدلات 2525 ليرة لكل دولار واحد.

ويشار إلى أنّ القرار الجديد ذكّر بالشرائح المُعفاة من تصريف الـ 100 دولار، وهي "المهجرون بفعل العصابات الإرهابية"، حسب ما ورد في القرار، إﻻ أنّ مراقبين اعتبروا أن الجملة غير واضحة ولا تحدد تماما من هي الفئة المقصودة بهذا التوصيف. إلى جانب الطلاب الدارسين في الجامعات خارج البلاد، لمرتين في العام. وكذلك، الموفدون بمهمات رسمية خارج البلاد، ومن لم يبلغ 18 عاما، وسائقو الشاحنات والسيارات العامة العاملة على خطوط النقل مع دول الجوار، والعاملون في "الركب الطائر والمبحر".

ويهدف النظام من تلك الخطوة إلى توحيد أسعار الصرف وتشجيع الحوالات الخارجية وجذبها عبر الأقنية النظامية بما يحقق موردا إضافيا من القطع الأجنبي يتم توجيهه لرفد خزينته.

مقالات ذات صلة

توقعات بارتفاع درجات الحرارة في سوريا

هجوم على حواجز النظام.. آخر التطورات الميدانية في درعا

"داوود أوغلو" ينتقد تصريحات وزير الخارجية التركية حول سوريا

وزير الداخلية التركي ينفي تصريحات نسبت إليه بشأن سوريا

فرنسا تتوعد بملاحقة النظام ومحاسبته على مجزرة التضامن

عشرات نقاط التظاهر ضد تصريح "جاويش أوغلو" شمال سوريا