تسعيرة جديدة للمحروقات في إدلب - It's Over 9000!

تسعيرة جديدة للمحروقات في إدلب

بلدي نيوز

رفعت شركة "وتد" للبترول التابعة لـ"هيئة تحرير الشام"، اليوم الاثنين 18 من تشرين الأول/ أكتوبر، أسعار المحروقات في محافظة إدلب بنسب متفاوتة، للمرة السابعة خلال شهر.

وأفاد مراسل بلدي نيوز في إدلب، أن شركة "وتد" رفعت سعر مادة البنزين، ليصبح سعر الليتر المستورد الواحد 7.84 ليرة تركية، وليتر المازوت 7.56 ليرة تركية، والمازوت المستورد من النوع الثاني بلغ سعر الليتر الواحد منه 6.45 ليرة تركية، أما ليتر المازوت المكرر بلغ 4.78 ليرة تركية، فيما أضافت إلى لائحة الأسعار صنفا جديدا من المازوت ووثفته بالمحسّن والذي بلغ سعره 5.77.

وبموجب لائحة الأسعار الجديدة، حافظت سعر أسطوانة الغاز المنزلي على سعرها 114 ليرة تركية.

وهذا الارتفاع في سعر المحروقات هو السابع من نوعه خلال شهر واحد، حيث رفعت الشركة أسعار جميع أصناف المحروقات في 13 تشرين الأول الجاري، وفي 9 من تشرين الأول الجاري أيضاً، كم رفعت في 24 من أيلول الماضي أسعار جميع الأصناف، ورفعت أيضاً في 19 من أيلول أسعار معظم الأصناف، فيما رفعت في 11 من أيلول أيضا أسعار البنزين والغاز والمازوت الأول والثاني.

وتعتمد "وتد" الليرة التركية في تسعير موادها، حيث سجل سعر صرف الليرة التركية مقابل الدولار الأمريكي اليوم 9.25، في حين سجل سعرها مقابل الليرة السورية 377.

وتسبب رفع أسعار المحروقات من قبل الشركة في محافظة إدلب شمال غرب سوريا باستياء شعبي كبير بين الأهالي لصعوبة قدرتهم على تأمين أسطوانة الغاز ومواد التدفئة التي أصبحت حاجة ملحة مع اقتراب دخول فصل الشتاء، وبالتزامن مع ارتفاع معظم أسعار المواد الغذائية والخضروات المتعلق برفع أسعار المحروقات.

ويعيش الأهالي في إدلب أوضاعا معيشية صعبة، يرافقها ارتفاع حاد بكافة الأسعار، بالإضافة إلى قلة فرص العمل وانتشار البطالة وتدني أجور العاملين.

ويعتمد شمال غربي سوريا في تأمين المحروقات على استيرادها إما من تركيا، أو من مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" شرقي وشمال شرقي سوريا.

مقالات ذات صلة

المعارضة تقنص جنديا من قوات النظام غرب حلب

ضحايا بحادث سير شمالي إدلب

جريح بقصف جوي روسي على إدلب

إدلب.. لغم أرضي يقتل طفلا

سعر صرف الليرة السورية اليوم الخميس مقابل الدولار الأمريكي

هجوم يستهدف القوات الروسية في دير الزور والنظام يستمر بقصف إدلب