اليونان تعتزم محاكمة لاجئة سورية بتهمة تهريب البشر - It's Over 9000!

اليونان تعتزم محاكمة لاجئة سورية بتهمة تهريب البشر

بلدي نيوز

يعتزم القضاء اليوناني، محاكمة 24 شخصا بينهم لاجئة سورية، متهمين بمشاركتهم في عمليات إنقاذ مهاجرين في اليونان أثناء أزمة الهجرة عام 2015، بتهمة المساعدة على "الهجرة غير القانونية".

وبحسب قرار صدر عن قضاء جزيرة ليسبوس اليونانية، فإن المتهمين سيحاكمون اعتبارا من يوم غد الخميس بتهمة تهريب البشر.

واللاجئة السورية المتهمة هي "سارة مارديني" وهي لاجئة سورية تعيش في ألمانيا، ومعروفة بإنقاذها مهاجرين من بحر إيجه مع شقيقتها السباحة الأولمبية، وشاب إيرلندي يُدعى شون بايندر.

وكانت سجنت السلطات اليونانية "سارة مارديني" والشاب "بايندر" ضمن الحبس الاحتياطي حوالي 100 يوم في العام 2018، وكانا يبلغان آنذاك 23 و25 عاما، قبل أن يتم الإفراج عنهما بكفالة ويغادرا فورا اليونان باتجاه ألمانيا.

ووفقا للقرار الصادر عن السلطات اليونانية، فإن قرار الاتهام بخصوص الأشخاص الـ24، ينص على تقديم الأشخاص آنفي الذكر، على مساعدة مباشرة لشبكات تنظم تهريب مهاجرين بين 2016 و2018، عبر الاستعلام مسبقا عن وصولهم إلى الجزر وتنظيم استقبالهم بدون تبليغ السلطات.

كما ينص الاتهام على قيامهم بالتجسس على أجهزة اللاسلكي التابعة لخفر السواحل اليونانيين ووكالة مراقبة الحدود الأوروبية (فرونتكس).

وسارة مارديني وشقيقتها يسرى، العضو في منتخب اللاجئين الأولمبي في أولمبياد 2016 و2020، كانت قد وصلتا في آب/أغسطس 2015 إلى ليسبوس قادمتيَن من السواحل التركية، ووقتها أنقذتا 18 راكبا حين كان مركبهم يواجه صعوبة في الإبحار وقادتاه إلى الشاطئ.

وعبر ما يزيد عن قرابة مليون مهاجر وطالب لجوء البحر المتوسط بين تركيا واليونان خلال أزمة الهجرة في العام 2015.

مقالات ذات صلة

وفاة 34 مهاجرا بينهم سوريون غرقاً قبالة سواحل الجزائر

بقيمة 22 مليون دولار.. مساعدات أمريكية جديدة للسوريين في الأردن

أطفال الزعتري .. جيل من السوريين يسأل عن "ما هي سوريا"؟

الادعاء التركي يطالب بالسجن 20 عاماً لزوج ووالدي فتاة سورية بتهمة الاستغلال

دراسة إحصائية تكشف عدد الاستثمارات السورية في تركيا

لبنان يعلن توقيف سوريين يعملون في تهريب البشر عبر البحر