مسؤول يفضح كذبة للأسد ورئيس حكومته - It's Over 9000!

مسؤول يفضح كذبة للأسد ورئيس حكومته

بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

صرح مسؤول في وزارة الزراعة، أنه لا توجد شركات سورية تصنع عصائر طبيعية، رغم وعود وتوجيه رأس النظام بشار اﻷسد ورئيس حكومته حسين عرنوس، لحل أزمة "الحمضيات" في المناطق الساحلية.

وقال مدير الشؤون الفنية في وزارة الصناعة مهند جركس، ردا على مطالب الفلاحين بإنشاء شركة عصائر، إن الوزارة لا تنشئ معملا خاسرا، وشركة العصائر خاسرة كون الحمضيات السورية لا تصلح للعصير.

وبحسب "جركس"؛ فإنه ﻻ وجود لأي شركة سورية تصنع العصائر الطبيعية.

يشار إلى أنه مع بداية العام الجاري أثارت مشكلة عدم تسويق محصول الحمضيات بشكلٍ كافٍ غضب واحتجاج المزارعين، حيث تراكمت الخسائر لديهم مع تكدّس المحصول في الأراضي الزراعية وغياب الحلول الجذرية للتسويق.

يذكر أن رئيس اتحاد الفلاحين التابع للنظام في اللاذقية حكمت صقر، زعم أن معالجة الواقع التسويقي المتردي للحمضيات ممكنة إذا تم العمل بجدية على موضوع تصنيعها كعصائر، وذلك بالإسراع بإنشاء معمل عصير الحمضيات الذي من شأنه استجرار كميات كبيرة من المحصول ويخلق روح المنافسة بينه وبين المعامل الأخرى الموجودة في المحافظة"، وفقا لما نقل عنه موقع "أثر" الموالي.

وأصدر في حينها اﻷسد، توجيهات لحل اﻷزمة، ووعد، رئيس حكومته حسين عرنوس، بافتتاح معامل للعصائر، وبحسب ما نقلنا عن محللين فإن الهدف تلخص في امتصاص "غضب الشارع" حينها دون القيام بأي خطوات عملية.

مقالات ذات صلة

بأوامر من "الأمن العسكري".. مجموعة محلية تسلم سلاحها في درعا

واشنطن تعلّق على اعتراف نظام الأسد باستقلال جمهوريات "لوغانسك ودونيتسك"

وزير خارجية إيران يزور سوريا بهدف "إحلال السلام مع تركيا"

اجتماع تشاوري على مستوى وزراء الخارجية بلا مشاركة النظام السوري

أموال مغمسة بالدم.. تجارة أوروبا السرية بالفوسفات السوري

للقاء مسؤولي النظام.. وزير الخارجية الإيراني إلى دمشق غدا