"السويداء" تطوي صفحة سوداء وتبتر يد إيران و"حزب الله" ومخابرات الأسد (فيديو) - It's Over 9000!

"السويداء" تطوي صفحة سوداء وتبتر يد إيران و"حزب الله" ومخابرات الأسد (فيديو)

بلدي نيوز - السويداء (محمد خضير)

شهدت محافظة السويداء أحداثا متسارعة خلال الأيام القليلة الماضية، نجم عنها طي صفحة سوداء عاشتها المحافظة طوال سنوات على يد ذراع إيران وحزب الله ومخابرات الأسد العسكرية القيادي "راجي فلحوط" متزعم ميليشيا قوات الفجر المسؤولة عن عمليات الخطف وترويج المخدرات.

بداية الأحداث

بدأت أحداث السويداء إثر اختطاف مجموعة تابعة للمخابرات العسكرية، المدني "جاد حسين الطويل"، من أهالي مدينة شهبا، بتهمة تلقي أموال خارجية لصالح فصيل "قوات مكافحة الإرهاب" الذي يناهض الوجود الإيراني في محافظة السويداء.

وشهدت المدينة حالة توتر شديدة للغاية على طريق دمشق السويداء، حيث قطع العشرات من أهالي مدينة شهبا الأوتستراد، قرب مفرق صلاخد، رداً على اختطاف ميليشيا "راجي فلحوط" التابعة للمخابرات العسكرية، الشاب جاد حسين الطويل.

ومع تزايد التوترات، أقدمت مجموعة "فلحوط" على اختطاف شاب آخر يدعى "عمر الطويل" من أهالي المدينة بالتزامن مع قطع الطرق من قبل المدنيين، إضافة لذلك نشرت الميليشيا المسلحة حاجزا أمام مقرها الواقع على طريق دمشق - السويداء وقامت بإهانة المارة الذين يحملون هوية "شهبا".

وفي يوم الأحد، شنت مجموعة من أهالي المدينة هجوما على مقر الأمن العسكري في مدينة شهبا، تخللها اشتباكات متبادلة بين الطرفين، بعدها شهدت المدينة هدوءا نسبيا.

وفي ذات اليوم، أقدمت مجموعات "فلحوط" على اختطاف شابين من أهالي مدينة شهبا، بعد مداهمة محلاتهما، قرب كازية المرعي، ومفرق طرابيه، في مدينة السويداء.

كما واصلت عمليات الخطف على الهويّة، فيما فرضت حواجزاً جديدة، في محيط بلدة عتيل، على طريق دمشق السويداء.

في يوم الاثنين، ورداً على عمليات الخطف العشوائية، التي نفذتها مجموعات "فلحوط"، احتجزت مجموعات أهلية، أربعة ضباط، من أجهزة المخابرات والجيش، اثنان منهم برتبة عقيد، وملازم أول.

في اليوم ذاته، أفرجت مجموعة "فلحوط" بشكل جزئي عن المدنيين من أهالي مدينة شهبا، ما دعا الأهالي لفتح طريق دمشق - السويداء، ولكن بقي "الطويل" مصدر الشرارة الأولى قيد الحجز لدى "فلحوط".

في يوم الثلاثاء، أقدمت مجموعة "فلحوط" في بلدة عتيل على اختطاف الشاب "جمال أجود الطويل"، ما تسبب بحالة غضب لدى الأهالي مرة أخرى، حيث دعوا للخروج بمظاهرات سلمية احتجاجا على ممارسات مجموعة "فلحوط" التابعة للأمن العسكري.

ظهر الثلاثاء، وصلت تعزيزات عسكرية من فصائل محلية ومجموعات أهلية من الريفين الشمالي والغربي، لمؤازرة أهالي مدينة شهبا، ونصبت حواجز في العديد من قرى المنطقة.

تلاها سماع رشقات رصاص غربي بلدة سليم، ناجمة عن استهداف فصائل محلية لمقر عصابة راجي فلحوط، بالرشاشات المتوسطة، بالتزامن مع طرد أهالي بلدة عريقة وحركة "رجال الكرامة"، إحدى مجموعات "راجي فلحوط"، عن طريق الحج غربي مدينة السويداء.

لتشهد المحافظة بعدها انتفاضة شعبية، ضد ممارسات مجموعات "فلحوط"، التي سلطتها شعبة المخابرات العسكرية بقيادة اللواء كفاح الملحم، على أهالي المحافظة، وبتجنيد ودعم من الميليشيات الإيرانية و "حزب الله".

شهدت المحافظة اشتباكات عنيفة بين المجموعات الأهلية وحركة "رجال الكرامة" من جهة، ومجموعات الأمن العسكري من جهة أخرى، حيث قتل عنصران من مجموعة "راجي فلحوط"، جراء الاشتباكات الدائرة.

ومساء الثلاثاء، بدأت الفصائل الأهلية ورجال الكرامة باقتحام مقر "فلحوط" قرب بلدة عتيل بالتزامن مع ارتفاع عدد قتلى الأمن العسكري إلى أربعة، لتعلن بعدها "رجال الكرامة" سقوط مقر "الفلحوط" بيدها.

وبالتزامن مع السيطرة، دعت الرئاسة الروحية لطائفة المسلمين الموحدين الممثلة بسماحة الشيخ حكمت الهجري، أهالي محافظة السويداء للنفير العام، والتصدي لمجموعات الأمن العسكري التي يقودها "راجي فلحوط،"، حيث تم تعميم النداء عبر مكبرات الصوت في بلدة قنوات، مقر الرئاسة الروحية.

وبالتزامن مع الاشتباكات، استشهد أربعة مدنيين من أهالي مدينة شهبا، خلال المواجهات الدائرة مع مجموعات "راجي فلحوط'، كما سجل إصابات في صفوف المدنيين، جراء الاشتباكات، بينهم طفلة من أهالي بلدة سليم، بشظية بالرأس، جراء سقوط قذائف الهاون في الحي التي تقطنه.

وفي ليلة الثلاثاء، شنت الفصائل المحلية هجوما على الأبنية التي تتحصن بها مجموعات "فلحوط" في بلدة عتيل، بالتزامن مع إطباق الحصار على تلك الأبنية، لينتهي المطاف بالسيطرة على المدينة، ومقتل مجموعة للأخير، مع ورود أنباء عن اعتقال "الفلحوط" تم نفيها فيما بعد ليبقى مصيره مجهولا، كما تمكنت من تحرير المخطوف "جاد الطويل".


مقالات ذات صلة

ريف اللاذقية.. قصف للمعارضة يخلف جرحى بصفوف النظام

مقتل أربعة عناصر من "لواء القدس" في بادية حمص

متزعم "حزب الله" يؤكد على وحدة المصير مع نظام الأسد

آخر التطورات الميدانية في درعا

"حسين مرتضى" ينشر صورا لقاعدة التنف ويقول "كله تحت المرمى"

وفد روسي يجتمع بوجهاء السويداء (صور)