مظاهرات شمال سوريا وإسرائيل تقصف نقطة لحزب الله في القنيطرة - It's Over 9000!

مظاهرات شمال سوريا وإسرائيل تقصف نقطة لحزب الله في القنيطرة

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

خرج الآلاف في الشمال السوري بمظاهرات عارمة ردا على تصريحات وزير الخارجية التركي بخصوص تطبيع المعارضة مع نظام الأسد، فيما قصف الجيش الإسرائيلي نقطة عسكرية لحزب الله في القنيطرة جنوب سوريا.

شهدت مدن وقرى الشمال السوري المحرر بعد صلاة الجمعة 12 آب / أغسطس، مظاهرات شعبية غاضبة تحت شعار "لن نصالح" للرد على تصريحات وزير الخارجية التركي بخصوص المصالحة بين المعارضة السورية ونظام الأسد.

وفي إدلب، خرجت مظاهرات في مدن وبلدات إدلب وحارم وسلقين والدانا والأتارب والأتارب وترمانين وكفريا وكفرلوسين و مخيما أطمة والكرامة.

كما خرج الآلاف في مدن وبلدات الباب وجرابلس ودارة عزة واعزاز ومارع وعفرين وجنديرس والراعي وكلجبرين وصوران اعزاز شمارين ودابق واخترين وراجو وتركمان بارح. 

وفي السياق، تظاهر أهالي مدينة رأس العين شمال غرب الحسكة، ومدينة تل أبيض بريف الرقة الشمالي.

وحمل المتظاهرون لافتات استنكرت تصريحات وزير التركية، وكتب على بعض اللافتات "بدك تصالح صالح قسد نحن ثوار ومطلبنا رأس الأسد" و"جاويش أوغلو لا نريد سلام دائم مع من قتل أهلنا وأطفالنا" و"لا أحد سيد على الثورة إلا أبناءها وليس من حق أحد التحدث باسم الثوار". 

جنوبا تعرضت نقطة عسكرية لميليشيا "حزب الله" لقصف إسرائيلي في ريف القنيطرة جنوب سوريا اليوم الجمعة 12 آب / أغسطس. 

وأعلنت قناة الجيش الإسرائيلي نقلا عن مراسلها، أن الجيش الإسرائيلي استهدف نقطة عسكرية في القنيطرة كان يستخدمها "حزب الله" اللبناني للمراقبة دون ذكر تفاصيل إضافية لنتائج القصف. بينما قالت وكالة "سانا" الرسمية أن مدنيين اثنين أصيبا جراء، قصف الاحتلال الإسرائيلي محيط قرية الحميدية بريف القنيطرة الشمالي بقذيفتي دبابة.

وفي درعا عثر مدنيون صباح اليوم الجمعة، على جثة ضابط من قوات النظام، مقتولاً وعليه آثار تعذيب. 

وأعلنت "قسد" مقتل كل من "يوسف محسن المتراس وراضي مزعل العثمان" من مقاتلي المجلس العسكري السرياني جراء قصف الجيش التركي قريتي دردارا وقبور القراجنة في ريف ناحية تل تمر بريف الحسكة.

كما أصدرت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بياناً اليوم، أعلنت من خلاله مقتل 23 جندياً تركياً في شمال وشمال شرقي سوريا، إثر عمليات عدّة.

وفي سياق آخر، استشهد مدني جراء إصابته برصاص "ب ي د" أثناء مداهمة منزله في مدينة تل براك بريف الحسكة اليوم الجمعة 12 آب / أغسطس.

مقالات ذات صلة

قصف روسي على اللاذقية وخسائر كبيرة للنظام في درعا

التصعيد بين "قسد" وأهالي عون الدادات ينتهي بالاتفاق على تبادل الأسرى

اغتيال قيادي سابق في "الجيش الحر" بدرعا

بدعم صندوق الائتمان الدولي والحكومة المؤقتة.. افتتاح مشفى الحروق شمال حلب

خسائر بصفوف "الجيش الوطني" باشتباكات مع "قسد" شرقي حلب

"الشرطة المدنية" تصادر هواتف المعلمين وتفكك خيمة اعتصامهم في مدينة الباب