دمشق.. ارتفاع أسعار الحواسيب الجديدة ينعش سوق المستعمل - It's Over 9000!

دمشق.. ارتفاع أسعار الحواسيب الجديدة ينعش سوق المستعمل


بلدي نيوز - (فراس عزالدين)

أدى ارتفاع أسعار الحواسيب المحمولة “اللابتوب” الجديدة، إلى جمودٍ في السوق مقابل  إنعاش سوق اللابتوبات المستعملة، رغم ارتفاع أسعارها أيضا مقارنة بالدخل.

وتختلف اﻷسعار في سوق الحواسي وسط العاصمة دمشق، حسب النوع والمواصفات المطلوبة.

ويصل سعر اللابتوب بأدنى المواصفات إلى مليونين ونصف ليرة سورية، فيما يصل سعر حاسوب بمواصفات جيدة إلى 7 ملايين ليرة سورية، ويذكر أن الأنواع المتوفرة هي من شركة ديل وآتش بي وأسوس.

بالمقابل، اختلفت أسعار الحواسيب المحمولة المستعملة حسب نوع الجهاز والأعطال الموجودة فيه، وهي وسطيا تتراوح بين مليون و800 ألف ليرة سورية و4 ملايين ليرة سورية.

ووفقا لتقرير نشره موقع "أثر" الموالي، تنشط حركة بيع أجهزة اللابتوب المستعملة في مثل هذا الوقت من السنة مع بدء تسجيل الطلاب في الجامعات، فمن لا يستطيع شراء جهاز جديد حكماً سيتوجه إلى شراء جهاز مستعمل لأن أسعاره تنخفض عن الحواسيب الجديدة بنحو 40% بسبب العرض الجيد والطلب عليها بشكل كبير.

وفي السياق، رصد التقرير أسعار القطع واﻹكسسوارات، حيث تراوح سعر شاشة اللابتوب ما بين 500 و700 ألف ل.س حسب حجمها ونوعها، أما سعر الهارد سعة 500 غيغا يبلغ 150 ألف ل.س، وسعر هارد سعة 1 تيرا 200 ألف ل.س، أما الهارد الخارجي المحمول 200 ألف ل.س، وسعر السواقة 150 ألف ل.س، وبلغ سعر البطاريات بين 80-150 ألف ل.س حسب نوع الجهاز، أما سعر لوحة المفاتيح فسعرها يتراوح بين 60 – 200 ألف ل.س، أما سعر فأرة الحاسوب (الماوس) من النوع الجيد 25 ألف ل.س ويرتفع السعر حسب جودتها ونوعها.

وتفوق المبالغ السابقة، خاصة الحواسيب الجديدة، القدرة المالية للطلاب في المرحلة الجامعية، لاسيما طلاب كلية الهندسة بمختلف فروعها.

مقالات ذات صلة

مسؤول بعثي في دير الزور يهدد قائد ميليشيا لدى النظام بفضح ابنته

"قسد" تتحدث عن إحباط عملية هروب من مخيم الهول

قطاع الفنادق يصارع للبقاء بمواجهة قرارت حكومة النظام

الجيش الأردني يحبط دخول شحنة مخدرات جديدة

وزير الدفاع التركي: هناك تطورات جديدة بالمحادثات مع النظام

لقاء بين بوغدانوف والجعفري لمناقشة التطورات في سوريا