مسؤولان تركيان يكشفان عن لقاء مرتقب بين أردوغان وبوتين.. إدلب حاضرة بقوة - It's Over 9000!

مسؤولان تركيان يكشفان عن لقاء مرتقب بين أردوغان وبوتين.. إدلب حاضرة بقوة


بلدي نيوز

كشف مسؤولان تركيان اليوم الجمعة 17 أيلول، نية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زيارة روسيا خلال الشهر الجاري لإجراء محادثات مع نظيره فلاديمير بوتين حول سوريا.

ونقلت وكالة رويترز عن المسؤولين قولهما، إن أردوغان سيزور روسيا في وقت لاحق من هذا الشهر لإجراء محادثات مع بوتين بشأن "العنف" المتصاعد شمال غربي سوريا.

وتحدث المسؤول عن المحادثات المزمع عقدها في منتجع سوتشي الروسي قائلاً: "النقطة الرئيسية على جدول الأعمال هي سوريا وبالتحديد إدلب"، مشيراً إلى أن "الشروط المنصوص عليها في اتفاق إدلب لم تنفذ بالكامل".

وقال مسؤول تركي آخر لرويترز: "ينبغي ألا يحدث أي اضطراب جديد في سوريا".

واتهم وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، تركيا بعدم تنفيذ اتفاق إدلب، المبرَم بين الرئيسين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان. 

وقال لافروف في مؤتمر صحافي في التاسع من هذا الشهر، إن تركيا لم تتمكن من استكمال تنفيذ الاتفاقيات الخاصة بفصل المعارضة عن "الإرهابيين" في إدلب. 

وأضاف "نحن نتحدث باستمرار عن هذا الأمر مع زملائنا الأتراك من خلال الجيش، بما في ذلك، نقدم طرقا ملموسة من شأنها دعم شركائنا الأتراك في تنفيذ اتفاقيات الرئيسين.. والعمل جارٍ لكن للأسف، بعيد كل البعد عن الاستكمال". 

ويرى أن "السبيل الوحيد لحل هذا الوضع وفقا للقرار 2254 هو أن يستكمل الأتراك تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها بين الرئيسين فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان منذ أكثر من عامين والتي تنص على فصل المعارضة العقلانية عن الإرهابيين، وبشكل أساسي عن هيئة تحرير الشام". 

وختم بالقول حينها "وقد بدأت بالفعل هذه العملية، لكنها لم تكتمل على الإطلاق وما يزال هناك الكثير مما يجب القيام به".

مقالات ذات صلة

ماذا حدث في إدلب عقب حادثة تفجير الرتل التركي؟

صحيفة إسرائيلية: إيران قلصت وجودها في سوريا بضغط روسي

خسائر بصفوف الجيش التركي وروسيا تعزز بريف الرقة

تفجير يستهدف الجيش التركي بريف إدلب يخلف قتلى وجرحى

تركيا تقرع طبول الحرب.. "أردوغان": كفاحنا في سوريا سيستمر بشكل مختلف في الفترة المقبلة

ارتفاع أسعار مواد التدفئة شمال سوريا.. إليك قائمة الأسعار