اعتقالات في الرقة وخسائر بصفوف النظام بريف إدلب - It's Over 9000!

اعتقالات في الرقة وخسائر بصفوف النظام بريف إدلب

بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

قتل وجرح عناصر من قوات النظام جراء استهدافهم من قبل فصائل المعارضة في ريف إدلب، اليوم الأحد 12 كانون الأول، فيما اعتقلت قوات "قسد" عددا من النازحين بحجة التخطيط للخروج باحتجاجات ضدها في الرقة.

وفي إدلب، قتل وجرح عناصر في صفوف قوات الأسد جراء استهدافهم بصاروخ موجه من قبل الفصائل العسكرية على محور كفرموس بريف إدلب الجنوبي.

إلى المنطقة الشرقية، شنت خلايا تنظيم "داعش"، هجوما واسعا على مواقع ميليشيا "لواء القدس" الفلسطيني في بادية المسرب جنوب غرب محافظة دير الزور.

وأضافت المصادر، أن الهجوم تزامن مع اشتباكات عنيفة بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، وسط قصف مدفعي وصاروخي للنظام والميليشيات استهدف مواقع خلايا التنظيم.

وفي سياق آخر، اعتقلت قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، عددا من النازحين شمال محافظة الرقة، بحجة تخطيطهم لاحتجاجات ضدها.

وقال موقع شبكة “نداء الفرات”، إن دورية لجهاز الأمن العام التابع لقسد، أقدم على اعتقال أربعة نازحين من دير الزور يقيمون بريف الرقة الشمالي بطريقة تعسفية.

وأضاف، أن "قسد" شنت حملة مداهمات في قرية “تل السمن” شمال الرقة واعتقلت شبان نازحين من ديرالزور بتهمة التنسيق للخروج بمظاهرات ضد قرارات إدارة قسد في مدينة الرقة وريفها.

إلى ذلك، أرسل الحرس الثوري الإيراني، شحنة أسلحة وذخائر إلى مقراته بمدينة القامشلي شمالي الحسكة.

وبحسب موقع "عين الفرات"، فإن طائرتي شحن "يوشن" وصلتا مطار القامشلي العسكري قادمتان من مطار دير الزور العسكري وعلى متنهما شحنات من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

وأضاف أن الشحنة تبلغ نحو 90 طنا من الأسلحة الخفيفة والمتوسطة وذخائرها، بالإضافة لبعض حشوات وقذائف الهاون من عيار 80 و 120 ملم.

وفي سياق منفصل، نجا قيادي بصفوف قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، من محاولة اغتيال نفذها مسلحون مجهولون في ريف دير الزور الغربي.

وقال موقع "الخابور" المحلي، إن القيادي بالاستخبارات العسكرية التابعة لـ "قسد" "المدعو "رامي أحمد العوفات" تعرض لمحاولة اغتيال من قبل مجهولين قرب "جزرة الميلاج" غربي دير الزور.

هذا وقتل عنصران من "قسد" وأصيب آخر بجروح بصاروخ حراري مصدره الجيش الوطني استهدف عربة عسكرية جانب الطريق الدولي الـM4 شرقي بلدة عين عيسى بريف الرقة الشمالي

وفي السويداء، لقي رجل مصرعه في ريف السويداء الشرقي، على يد أولاده بعد أن أفرغوا نحو 20 رصاصة بجسده.

وبحسب موقع "السويداء 24"، فإن "عادل المرعي" قتل داخل منزله في قرية "الهويا" شرقي السويداء، بعد خلافات مع اثنين من أبنائه.

ونقل الموقع عن جيرانه قولهم، إن اثنين من أولاد "المرعي" فتحا النار عليه وهربا على الفور بعد ارتكابهما الجريمة.

مقالات ذات صلة

ضحايا مدنيون في إدلب وتركيا تدفع بتعزيزات عسكرية إلى حلب

احتجاجات في السويداء بسبب تردي وضع المياه

قصف تركي يستهدف النظام بريف حلب ومسلحون يستهدفون حاجزا بالسويداء

اقتتال عشائري غربي دير الزور يوقع قتلى وجرحى

مقتل قيادية في "قسد" بقصف تركي في الرقة

"طائشة" تنهي حياة شاب في السويداء