استنفار أمني وروايات متضاربة.. ماذا يحدث في إدلب؟ - It's Over 9000!

استنفار أمني وروايات متضاربة.. ماذا يحدث في إدلب؟


بلدي نيوز - (خاص)

شهدت عدة مناطق في محافظة إدلب، اليوم الأربعاء 21 أيلول / سبتمبر، استنفارا أمنيا لعناصر هيئة تحرير الشام.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي أخبارا تفيد باستنفار عناصر أمنية تتبع لتحرير الشام في مدينة إدلب وبلدتي أطمة ودير حسان.

وقال محمد الصادق مسؤول العلاقات الإعلامية في تحرير الشام، إن التعاطي الأمني كان بزخم وحزم لإظهار جدية الأمر، حيث كان هناك  بعض الدعوات المشبوهة ذات طابع مناطقي لمهاحمة بعض المؤسسات وتخريبها، حيث استغلوا توقيف رجل من حماة على خلفية أمر قضائي، مبينا أن الأهالي لم يستجبوا للدعوات.

فيما نشرت صفحات أخرى أخبارا تقول، أن "جناح الصقور" في "تحرير الشام" بقيادة "مظهر الويس وأبو ماريا القحطاني" نفذوا انقلابا على "أبو محمد الجولاني" وفشلوا به، وحاليا تتم ملاحقتهم باتجاه الحدود السورية - التركية.

كما تناقلت بعض الصفحات خبرا أفاد بأن "تحرير الشام" اعتقلت قاضيا في محكمة أطمة على خلفية موضوع اختلاس أموال وقضايا فساد عامة.

مقالات ذات صلة

مزاعم روسية حول مخيمات إدلب تثير مخاوف قصفها مجددا

"الهيئة" تعتقل خلية أمنية مرتبطة بـ"التنظيم" في إدلب

"الفيلق الثالث" يحل مجلس الشورى

مظاهرة في عفرين تطالب بتوحيد المناطق وخروج "الهيئة"

"الهيئة"تُعلق على استهداف مخيمات إدلب

فصائل المعارضة تُفشِل محاولة تسلل للنظام شرقي إدلب