النظام يقصف المدنيين شمال غرب سوريا ومصرع ضابطين في القنيطرة - It's Over 9000!

النظام يقصف المدنيين شمال غرب سوريا ومصرع ضابطين في القنيطرة


بلدي نيوز - (التقرير اليومي)

استهدفت قوات النظام بالمدفعية الثقيلة عدة بلدات وقرى في مناطق شمال غرب سوريا، بينما قتل ضابطان من قوات النظام السوري جرّاء انفجار لغم أرضي أثناء محاولتهم تفكيكه بريف محافظة القنيطرة (جنوبي سوريا)، اليوم الأحد 28 مايو/أيار. 

وفي التفاصيل، قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية الثقيلة والصواريخ، بلدة كنصفرة بريف إدلب، وقرية الزيارة بريف حماة الغربي، وقرية التفاحية شمال اللاذقية، وقريتي بلنتا ومكلبيس غرب حلب، دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين. 

جنوباً، نعت صفحات موالية للنظام الرائد "فادي حسن الحسن" والملازم "نوار ذعار الضاهر"، أثناء محاولتهم تفكيك لغم أرضي بالقرب من بلدة جبا بريف القنيطرة.

وأوضحت صفحات موالية، أن الضابطين ينحدران من ريف حماة، وهما من مرتبات سرية الهندسة التابعة للنظام السوري.

إلى درعا، عثر أهالي بلدة المزيريب بريف درعا الغربي، على جثة رجل مجهولة الهويّة، مرميّة على أطراف البلدة. 

وبحسب مصادر محلية، فإن الأهالي في قرية المزيريب عثروا على جثة رجل مجهول الهويّة، قرب معمل الكونسروة على أطراف البلدة، وعليه ورقة مكتوب عليها "نهاية كل ساحر ومشعوذ"، وتم نقل جثة الرجل إلى "مشفى طفس الوطني"، للتعرف عليه.

وفي حلب، أصيب عدد من المدنيين بجروح بينهم أطفال، جراء إطلاق الرصاص العشوائي الكثيف في عدة مناطق شمال سوريا بمناسبة فوز الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بولاية رئاسية جديدة. 

وقال مراسل بلدي نيوز، إن طفلا أصيب في حي المحمودية بمدينة عفرين، جراء إطلاق النار العشوائي، كما أصيبت امرأة برصاصة طائشة في مدينة تل أبيض شمال الرقة، كما أصيب شاب في أحد المخيمات شمال إعزاز بجروح في يده جراء سقوط مقذوف عليه.

مقالات ذات صلة

النيران تلتهم أحراش الحنبوشية غرب إدلب

العثور على جثة شاب في حقل والده شرق إدلب.. أنهى حياته بسلاح حربي

الجيش اللبناني يعلن إحباط تسلل 1300 سوري خلال أسبوع

الاتحاد الأوروبي يتعهد بتقديم أكثر من 4 ملايين يورو للخوذ البيضاء في شمال سوريا

تركيا: "حزب العمال" أكبر عائق أمام السلام والأمن والاستقرار في سوريا